"مدني شقراء" يتفاعل مع خبر "سبق" ويخاطب "البلدية" بإزالة خطورة غرف أعمدة الإنارة

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
عقب نشرها تقريراً عن سقوط "مسن" في إحداها واختراق "سيخ" لفخذه

تفاعل الدفاع المدني بمحافظة شقراء مع تقرير "سبق" الذي نشر عن اخترق "سيخ" حديدي فخذ رجل "مُسِن" إثر سقوطه في غرفة تفتيش خاصة بأحد أعمدة الإنارة المجاور لمنزله، كما تفاعلت مع إهمال غرف تفتيش أعمدة الإنارة في مدخل شقراء على طريق شقراء-أشيقر، وكذا في مدخل شقراء الغربي على طريق شقراء - الدوادمي، إذ خاطب بلدية شقراء بضرورة معالجة وضع تلك الغرف وإزالة خطورتها عن طريق تكليف الجهة المختصة بالاهتمام بجميع تلك الغرف الخطرة وإصلاحها في جميع أحياء وشوارع المحافظة.

وكانت "سبق" نشرت تقريراً قال فيه المواطن حمود بن عمر العصيمي: "بينما كان والدي يمشي على رصيف الشارع المجاور لمنزلنا خارجاً من المسجد وفُوجئ بأن قدمه تزل به ليسقط في حفرة كانت موجودة على الرصيف".

وأضاف: "إثر سقوط الوالد في الحفرة تعرّض لإصابات عدة، كما تعرّض فخذه لاختراق "سيخ" حديدي بعمق ٣ سم؛ ما أدّى إلى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج وإجراء عملية لخياطة الجرح الغائر وإيقاف النزيف".

وتابع: "تبيّن أن الحفرة عبارة عن غرفة تفتيش لأحد أعمدة الإنارة الموجودة في وسط الرصيف، كما اتضح أن الحفرة مغطاة بغطاء غير مثبّت بشكل سليم؛ ما أدّى إلى سقوط والدي في الحفرة بمجرد أن وضع قدمه على الغطاء ليهوي داخل الحفرة".

وأردف: "أناشد المسؤولين بالتحقيق مع الجهات المشرفة على تلك الغرف التي أصبحت مصيدة للأبرياء، كما أطالب بمحاسبة المقصرين ومعاقبة المهملين".

وأضاف: "نناشد الجهات الرقابية سرعة علاج وضعها الخطر، كما نطالب بمحاسبة الجهات المشرفة عليها والتحقيق في أسباب تركها طيلة تلك المدة دون إصلاح".

كما رصدت "سبق" غرف تفتيش لأعمدة إنارة تهدّد سالكي الطريق في مدخل شقراء على طريق شقراء -أشيقر، وكذا في مدخل شقراء الغربي على طريق شقراء - الدوادمي، إذ ظلت مفتوحة دون أغطية منذ مدة طويلة، وقال المواطن عبدالله بن محمد - حينها -: "ظلت غرف تفتيش أعمدة الإنارة على طريق شقراء - أشيقر، وطريق شقراء الدوادمي مكشوفة دون أغطية منذ فترة طويلة مهدّدة المارة وسالكي الطريق".

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

أخبار ذات صلة

0 تعليق