محافظ بني سويف يلتقي وفد من وزارة الإسكان لدراسة تعميم تجربة معالجة الصرف الصحي

وكالة أنباء أونا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب – محمد شعبان

استقبل المهندس شريف حبيب محافظ بني سويف، وفداً أرسله الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان للمحافظة لبحث الترتيبات اللازمة والمعلومات والبيانات المطلوبة بخصوص مشروع الصرف الصحي بقرية البساتين لاستعراضها في اجتماع عاجل حول التجربة ومشروع تعميمها لحل مشكلة الصرف الصحي بالقرى.

حيث ضم فريق العمل الدكتور سيد إسماعيل مستشار وزير الإسكان والدكتورة فاطمة الجوهري من المعهد القومي لبحوث الإسكان والبناء والدكتور محمد حسين رئيس الجهاز التنظيمي لحماية المستهلك، في حضور المهندس محمد سعيد رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي ببني سويف.

واستعرض المحافظ مع فريق العمل والذي قام بزيارة محطة البساتين ” اليوم” بعض النقاط الهامة والمحورية الخاصة بالتجربة وفي مجال التنفيذ والتكلفة وغيرها من التفاصيل الفنية الدقيقة، بالإضافة إلى الفوائد المتعددة والعوائد المجتمعية والاقتصادية والبيئية والصحية التي تعود على المجتمع بأكمله من تعميم هذا النوع من الصرف الصحي بتكنولوجيا حديثة ومتطورة.

وأشار المحافظ إلى الخطة الطموحة التي تتبنى المحافظة تنفيذها بخصوص هذا النوع من معالجة الصرف الصحي بتكنولوجيا حديثة ومتطورة بداية من مرحلة الوصول إلى أقل ما يمكن من الأجزاء المستوردة من المحطة “والذي لم يتعدى 15% في محطة البساتين ” لتقليل عنصر التكلفة وصولاً إلى تصنيعها محلياً بنسبة 100%، انتهاءً بطموحنا بإنشاء مصنع ببني سويف لتصنيع هذا النوع من التكنولوجيا لضمان استمرارها وتحقيق الريادة فيها وتوفير آلاف من فرص العمل.

كما ناقش المحافظ مع فريق عمل الوزارة بعض الأطروحات الفنية والأفكار العلمية لتطوير المشروع والذي سيمنح الريادة للمشروع على النموذج المصري وليتناسب مع كل القرى من النواحي الفنية والاجتماعية وغيرها، فضلاً عن تطوير منظومة تمويل المشروع الجديد من نوعه في مصر والذي يعتمد في تنفيذه على المشاركة المجتمعية مع مساندة ودعم من الحكومة.

تجدر الإشارة إلى أن المحافظ قد ناقش مع وزير الإسكان “خلال زيارته أمس للمحافظة ” تجربة البساتين وسعي المحافظة لتعميمها لحل مشكلة الصرف الصحي بالقرى خاصة وأن التجربة ثبت نجاحها وتميزها فيما يتعلق بالمياه الناتجة بعد معالجتها وقلة تكلفة إنشائها ومدة التنفيذ مقارنة بمحطات الصرف التقليدية،حيث تم الإتفاق على عقد اجتماع عاجل لدراسة التجربة بشكل أعمق وتفعيل مساهمتها في حل مشكلة الصرف الصحي بالقرى.

المصدر وكالة أنباء أونا

أخبار ذات صلة

0 تعليق