شكري: نبحث كل القضايا المشتركة مع السودان بـ«شفافية»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

قال وزير الخارجية، سامح شكرى، إنه تعرف على رؤية النائب الأول للرئيس السودانى، رئيس الوزراء القومى، الفريق أول ركن، بكرى حسن صالح، فيما يتعلق بتنمية العلاقة الأزلية بين البلدين وتدعيمها وتوثيقها، لافتًا إلى توجيه "صالح"، لوزيرى خارجية البلدين بمواصلة اللقاءات الدورية لدفع الأجهزة المعنية والتحقق من تناول كل القضايا بشفافية تامة، بما يتناسب مع هذه العلاقات المقدسة التى نعمل على رعايتها.

وأضاف وزير الخارجية -فى تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الخميس- أنه نقل للنائب الأول للرئيس السودانى، تحيات القياة السياسية المصرية، والتقدير البالغ لما يضطلع به من جهود فى توثيق العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأوضح، أنه أبلغ النائب الأول للرئيس السودانى، تحيات وتقدير، رئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، ودعوته لزيارة بلده الثانى مصر التى تأتى كدليل على متانة العلاقات والرغبة المشتركة فى توثيقها، منوهًا باهتمام المسئول السودانى بتلبية الدعوة، التى سيتم ترتيبها وفقًا للارتباطات الرسمية لرئيسى وزراء البلدين.

شاهد أيضا

وأكد شكرى، استمراره، ونظيره السودانى، فى الاضطلاع بمسئوليتيهما لدفع العلاقات، وأوضح أن إجراءات مشتركة يعمل ونظيره السودانى على تنفيذها حتى يتم تفعيل كل ما تم التوجيه به من الرئيسين السيسى، والبشير، لصالح البلدين والشعبين بما يحقق لهما الرفاهية والازدهار.

كان وزير الخارجية سامح شكرى، قد التقى اليوم مع النائب الأول للرئيس السودانى رئيس مجلس الوزراء القومى الفريق أول ركن بكرى حسن صالح، بمقر مجلس الوزراء بالخرطوم، بحضور نظيره السودانى إبراهيم غندور.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق