وزير الأوقاف: «لا يجوز لأحد إعلان الجهاد لأنه مسئولية الحاكم»

وكالة أنباء أونا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إنه لا يجوز للجماعات إعلان الجهاد، فهو مسئولية الحاكم حتى لا تتفكك الدولة.

وأضاف وزير الأوقاف، خلال مقابلة مع قناة “العربية”، أن مجموعة الدعاة التى أعدتها وزارة الأوقاف مدربة على أعلى مستوى.

وتابع: “هؤلاء الدعاة ألقى الله بهم وأنا مطمئن، لأنهم دخلوا امتحانات قوية للغاية قبل الدفع بهم”، مشيرا إلى وجود مجموعة متميزة من العلماء على رأسهم شيخ الأزهر الشريف الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب.

وأشار إلى أنه ينبغى على الإمام أن يكون متمكنًا، كما يجب أن يكون العالم ملما بتغييرات العصر، مشددا: “الأزهر لن يجدد لأى عالم يستغل الدين للوصول إلى السلطة، وقانون تنظيم الفتوى من أهم القوانين التى قامت بها اللجنة الدينية فى مجلس النواب، وسيضع حدا للدخلاء وغير المتخصصين، وراعينا به قمة التوازن”.

وأوضح، أن قطر تبنت آراء دول لا تريد الاستقرار لمنطقتنا وتعيد دعوة إيران، لكن من يحاول العبث فى المناطق التى حرمها الله سواء الكعبة الشريفة أو المسجد الأقصى أو المسجد النبوى وغيرها من بيوت الله الحرام، لن يزداد إلا خزى وخسارة.

وأضاف: “حرم الله آمن ولا يستطيع لعابث أن يقترب منه، ومن يقترب من حجاج ومعتمين بيت الله، لن يذيقه الله إلا خزى وخسارة وانتكاسا فى الدنيا والآخرة”.

المصدر وكالة أنباء أونا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق