وزير الآثار يقرر إجراء حصر للمواقع الأثرية داخل حدود مشروع المثلث الذهبي للتعدين

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كلّف الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، منطقة جنوب الصعيد وإدارة آثار البحر الأحمر بإجراء عملية مسح وحصر شامل لآثار البحر الأحمر الواقعة بنطاق مشروع المثلث الذهبي سفاجا القصير قنا قفط المسجلة وغير المسجلة لضمها لهيئة الآثار.

وأكدّ الأثري، محمد أبوالوفا، مدير آثار البحر الأحمر، أنه تم حصر 20 موقعا أثريًا حتى الآن، ومازال العمل جارياً لحصر جميع الآثار المتواجدة داخل نطاق مشروع المثلث الذهبي للتعدين.

وشمل المسح الآثار الواقعة بجانبي طريق «القصير- قفط»، وحصر الآثار بها مثل منطقة وادي الحمامات والفواخير ومناجم الذهب القديمة، مدينة القصير القديمة والميناء القديم ومقر شركة الفوسفات بمدينة القصير، واستراحة الملك فاروق والمدرسة الإيطالية ضمن الآثار التي تم حصرها لضمها ضمن ملف السياحة والآثار في المشروع.

وأوضح «أبوالوفا» أنه سيتم تسليم ملف الحصر كاملا بالآثار الواقعة داخل نطاق مشروع المثلث الذهبي، وتقديمها لوزارة الآثار لتقديمها للهيئة الاقتصادية لمشروع المثلث الذهبي التي تمت الموافقة عليها من قبل مجلس الوزراء لمراعاة المناطق الأثرية خلال طرح المشروعات الاستثمارية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق