العالم يعزي مصر في ضحايا حادث الإسكندرية

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حادث تصادم قطارين، الجمعة، بمحافظة الاسكندرية، شمالي مصر، كان بمثابة تذكرة ذهاب بلا عودة لـ 49 شخصا، لقوا حتفهم؛ وفق حصيلة أولية، كما فجّر سيلا من التعازي من مختلف بلدان العالم.

ونعت قنصلية تركيا بمحافظة الإسكندرية ضحايا الحادث الذي وصفه قنصلها العام، سردار بلانتبه، في بيان اطلعت عليه الأناضول، بـ" المحزن"

وقال بلانتبه : "نسأل الله الرحمة للذين فقدوا حياتهم فى الإسكندرية إثر حادث تصادم القطارين، ونتمنى الشفاء العاجل لإخواننا المصريين المصابين".

بدوره، بعث العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، برقية تعزية إلى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي.

وقال الديوان الملكي الأردني، في بيان، إنّ الملك "عبر عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة للرئيس السيسي وأسر الضحايا بهذا المصاب الأليم، متمنياً للمصابين الشفاء العاجل".

بدوره أعرب الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في برقية، بعثها لنظيره المصري، عن تعازيه للشعب المصري ولأهالي ضحايا الحادث، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا".

كما قدمت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، التعازي والمواساة لمصر، وقالت، في بيان، إنها "تشارك شعب مصر الشقيق مشاعره إزاء هذا الحادث الحزين"، مؤكدة "عمق العلاقة القومية والتاريخية مع مصر".

حركة "الجهاد الإسلامي" في فلسطين، قدّمت بدورها، التعازي الحارة لمصر، في ضحايا الحادث، معربة، في بيان، عن "أصدق مشاعر الحزن والمواساة والتضامن مع مصر وشعبها والعائلات المكلومة"، و"متمنية الشفاء للجرحى والمصابين".

فيما قالت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية، لدى مصر، في بيان: "قلوبنا وصلواتنا مع عائلات القتلى والجرحى"، مضيفة "نحن نقف مع الشعب المصري في هذا الوقت العصيب".

أيضا السفارة البريطانية لدى القاهرة نعت، في بيان مماثل، ضحايا الحادث، قائلة "ننعي أسر و أصدقاء ضحايا حادث القطار الأليم في الإسكندرية وجميع المصريين"، معربة عن أعمق تعازيها لمصر.

كما نعت جماعة الإخوان المسلمين، في بيان ضحايا الحادث، قائلة: "بمزيد من الأسى والحزن ننعى أهلنا الذين وافتهم المنية إثر حادث تصادم قطاري الإسكندرية، ونسأل الله أن يتغمدهم برحمته، ويلهم أهلهم الصبر والسلوان".

سفير العراق لدى مصر، ومندوبها الدائم في جامعة الدول العربية، حبيب الصدر، نعى بدوره، ضحايا الحادث، وقال، في بيان: "تلقينا النبأ بأسف بالغ".

الخارجية المصرية، أعلنت في بيان لها، أن وزير الخارجية، سامح شكري، تلقّى اتصالا هاتفيا من نظيره السوداني، إبراهيم غندور، عبر خلاله الأخير عن خالص التعازي في ضحايا الحادث.

وأعرب غندور عن وقوف بلاده إلى جانب مصر في هذه المحنة، وفق بيان الوزارة.

فيما قالت السفارة الألمانية بالقاهرة، في بيان، إنّها تلقّت بـ "بالغ الحزن" خبر وقوع الحادث القطار "المأساوي"، مضيفة، في بيان: "نشاطر ذوي الضحايا أحزانهم ونتمنى للمصابين سرعة الشفاء".

من جهتها، أعربت السفارة الهولندية بالقاهرة، عن تعازيها لمصر في ضحايا الحادث، وفق بيان.

فيما قال وفد الاتحاد الأوروبي بمصر، في بيان: "نعرب عن خالص التعازي للحكومة المصرية ولعائلات وأصدقاء ضحايا حادث القطار اليوم بالإسكندرية، ونشارك من فقدوا أحبائهم الأسى والحزن.

وأعرب الوفد عن "تعاطفه مع المصابين، وأمله في شفاء عاجل لهم".

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت وزارة النقل المصرية، في بيان، أن هيئة سكك الحديد (التابعة للوزارة)، أفادت باصطدام قطارين قرب محطة خورشيد (شمال) على خط القاهرة- الإسكندرية.

وأوضحت الوزارة أنه نتج عن ذلك سقوط جرار(قاطرة) القطار الأول، وعربتين من مؤخرة القطار الثاني.

والحادث هو الأكبر في عدد ضحايا حوادث السكك الحديدية في عهد الرئيس المصري،عبد الفتاح السيسي، الذي تولى السلطة في يونيو/ حزيران 2014. 

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق