فرق الإنقاذ بمصلحة الميكانيكا تنقذ أراضي وطرق شمال شرق الدلتا من الغرق

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نجحت قيادات مصلحة الميكانيكا والكهرباء، السبت، من إنقاذ الأراضي الزراعية، والطرق الرئيسية بمنطقه شمال شرق الدلتا بالدقهلية وكفر الشيخ وبورسعيد، وذلك بإعلان حالة الطوارئ بين المهندسين والعاملين بمعظم محطات الإدارة المركزية لمحطات شمال شرق الدلتا (محطتي المطرية- محطتي الإيراد- فارسكور- الجنينة- محطات السلام1،2،3- محطات القصبي- الحسينية- محطات بورسعيد)، والتي تعرضت للتوقف نتيجة لحدوث عطل بمحطة محولات كهرباء الجمالية بشبكة الجهد 66 ك.ف.

وقال الدكتور مصطفى أبوزيد، رئيس المصلحة، إنه تم تشكيل غرفة عمليات فور حدوث العطل، واستدعاء كل أطقم الصيانة بالمحطات والمعامل الهندسية التابعة للمصلحة، ونشرهم على المحطات، حيث تحركت فرق الصيانة بمعداتها ونزول فرق الغطس أمام مص المحطات لفك ورفع المهمات إلى مستويات أعلى بعيدا عن الغرق، وذلك بالتنسيق الكامل مع مصلحة الري وهيئة مشروعات الصرف لتأمين المحطات من الغرق، حيث تمت السيطرة على المناسيب بعد إصلاح العطل، وعودة التيار الكهربائي وتشغيل كامل المحطات.

وأوضح أبوزيد أن العمل استمر لمدة تزيد على 12 ساعة لإنقاذ المحطات من الغرق أيضا، لأن انقطاع الكهرباء يؤدي لتوقف الطلمبات المسؤولة عن الاحتياجات المائية للمنطقة بما فيها توفير مياه الري للأراضي الزراعية، مشيرا إلى أنه قرر صرف مكافأة للعاملين خلال هذه الأزمة لنجاحهم في وقت قياسي في الحفاظ على معدات المحطات التي تقدر بملايين الجنيهات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق