استجابة لـ«التحرير».. حل أزمة اختفاء الدقيق البلدي في الأقصر

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

أكد جمال حجاج القائم وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية بالأقصر، انتهاء أزمة اختفاء الدقيق البلدي بالمحافظة، استجابة لما نشرته التحرير بعنوان «اختفاء الدقيق البلدي من أسواق الأقصر.. والأهالي: «هنجيب منين؟».

وأوضح حجاج، في تصريحات خاصة لـ"التحرير"، أنه أصدر قرارًا للمطاحن بالمحافظة، بفتح حسابات توريد التأمينات الخاصة بتجار الدقيق لدى البنوك، بقرار منفرد داخل الأقصر لحل الأزمة، بعد إن تم غلقه في الفترة الماضية من قبل وزارة التموين.

شاهد أيضا

وأضاف حجاج، أنه بعد فتح باب التوريد مجددًا، قام التجار بدفع قيمة التأمينات الخاصة المقررة من الوزارة، وسحب حصصهم من الدقيق البلدي، لتوزيعه على الأهالي، مشيرًا إلى أن الأقصر يلجأ أغلب سكانها لخبز العيش الشمسي، وكان لابد من وضع حل سريع لتفادي الأزمة.

كانت شهدت الأقصر غضبا من قبل الأهالي بعد اختفاء الدقيق البلدي من الأسواق، لاعتراض أصحاب مستودعات الدقيق على قرار وزارة التموين بدفع تأمين بقيمة 25%، متوسط بيع 3 شهور قبل صرف الحصص المقررة لهم، الأمر الذي أدى إلى انتهاء فترة السداد قبل قيام 90 % من التجار من دفع المبلغ، وحدوث أزمة لدى المواطنين الذين يقومون بخبز العيش الشمسي.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق