وزير التموين: الوضع الآن أفضل من عهد مبارك لأن لدينا رغبة في التغيير

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

قال الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين، إن الفارق بين توليه الوزارة عام 2005، عهد الرئيس حسني مبارك، وتوليها عام 2017، عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، هو أن الأمور كانت أكثر استقرارًا، ومعدل النمو كان في ارتفاع تدريجي، لافتًا إلى أن الوضع حاليًا أفضل، لأن هناك إرادة سياسية حقيقية ورغبة في التغيير.

وأضاف المصيلحي، خلال حواره مع الإعلامي خيري رمضان، مقدم برنامج «آخر النهار» عبر فضائية «النهار»، الأحد، أن مصر تعاني من أزمة اقتصادية، حيث أن حجم الإنتاج لا يتناسب مع حجم الاستهلاك، والإمكانيات المتاحة أقل بكثير من المطلوب، موضحًا أن هناك بعض القصور في الفترة الحالية ناتج عن ضعف الطاقة البشرية.

شاهد أيضا

وأشار المصليحي، إلى أن عدد العاملين في الوزارة 27 ألف موظف، لافتًا إلى أن آخر تعيين بها منذ عام 1995، حيث لم يُعيّن أي موظف جديد منذ 23 عامًا بالوزارة، مناشدًا المواطنين بعدم ترك الكارت الخاص بالتموين لدى المخبز، مشيرًا إلى أن الهدف من المنظومة الجديدة، هو أن يشعر المواطن بالحصول على حقه باحترام.

وأكد أن الدعم على السلع التموينية والخبز، يتكلف أكثر ما يتم تخصيصه من الميزانية للتعليم أو الصحة، لافتًا إلى أنه يقترح أن تكون منظومة التموين اختيارية في عام 2018، وإما الحصول على الدعم نقدًا، أو الحصول على السلع مدعمة، موضحًا أن الدعم النقدي لا يصلح حاليًا بسبب ارتفاع معدل التضخم.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق