جدل حول إلغاء النموذج الجمركي الورقي للواردات

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أثار قرار البنك المركزى بإلغاء نموذج «4» الورقى الخاص بعملية الاستيراد وتحويله إلى نموذج إلكترونى بالاتفاق مع مصلحة الجمارك جدلاً بين المستوردين الذين أكدوا أن القرار لم يضف أى جديد على عملية الاستيراد، فيما رأى مصرفيون أن القرار يسعى للقضاء على عمليات التهرب الجمركى.

أكد أحمد شيحة، عضو شعبة المستوردين باتحاد الغرف التجارية، أن القرار لن يؤثر على سرعة عملية الاستيراد من عدمها، وأن جميع الإجراءات التى تم اتخاذها خلال العام الماضى للحد من السحب والإيداع وقانون الاستيراد تقضى بخنق عمليات الاستيراد، وجميعها إجراءات تعقيدية، ولصالح ممثلى الشركات الأجنبية فى مصر والتى احتكرت السوق بعد منع صغار المستوردين من الاستيراد باتخاذ تلك الإجراءات.

وأكد «شيحة» لـ«المصرى اليوم» أن هذا النموذج تتم كتابته بمعرفة المستورد بعد وصول البضاعة الميناء، ويستوفى الدورة كاملة «بيانات الشحنة» من نوع البضاعة وثمنها وفاتورة الشراء وعملية تحويل الأموال، وأن المستوردين يعملون ورقياً منذ أكثر من 50 عاماً.

وأكد محمد بركات، مستورد، أن القرار لم يضف أى جديد، لأن النموذج الورقى يخرج من البنك المركزى وله رقم معين لمنع أى تلاعب، وتحويله لإلكترونى هو ضمن خطة ميكنة العمل ليس أكثر.

واشتكى «بركات» من تأخر موافقات البنك المركزى على عمليات الاستيراد، خاصة فى السلع الاستراتيجية، «اللحوم والدواجن»، والتى تصل إلى شهر، مما يؤدى إلى تغير فى عروض الأسعار التى حصل عليها المستورد من المورد بالخارج، ويتكرر الأمر.

ومن جانبه، أكدت سهر الدماطى، الخبير الاقتصادى، نائب العضو المنتدب لأحد البنوك الأجنبية، أن القرار يساعد فى القضاء على التهرب الجمركى وعمليات التلاعب، كما أن جميع عمليات الاستيراد سيتم حصرها، وتكون لدينا قاعدة بيانات ومعلومات عن المواد والكميات التى يتم استيرادها.

وأضافت «الدماطى» لـ«المصرى اليوم» أن جميع تلك المعلومات جيدة للقائمين على البلاد لاتخاذ القرارات الصحيحة، ومعرفة مدى الاحتياج لمواد أو سلع عن غيرها، كما أنه عالميا لا يوجد أحد من كل الدول يعمل ورقيا حتى الآن.

وأكدت أن البنك المركزى أعلن قراره الخاص بإلغاء التعاملات الورقية التابعة لنموذج 4، حيث يختص هذا النموذج بسداد قيمة الواردات والتى تتعدى قيمتها عن مبلغ الـ 1000 دولار، وأنه سيتم استبدال النموذج الورقى بآخر إلكترونى، ومن المقرر أن تقوم البنوك بإصدار هذا النموذج من خلال الموقع الذى ستقوم بتَخصيصه لذلك.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق