«فتح»: مصر لعبت دورًا أساسيًا في إنهاء الانقسام الفلسطيني

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال محمد حوراني، أمين سر المجلس الاستشاري بحركة فتح، إن الشقيقة مصر لعبت دورًا أساسيًا واستخدمت كل ثقلها في إنها الإنقسام بين حركتي فتح وحماس، خلال اجتماعات متكررة رعتها القاهرة.

وأضاف «حوراني» خلال مداخلة هاتفية في برنامج «هنا العاصمة»، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة قناة «CBC»، أن الإنقسام الفلسطيني الداخلي أدى إلى ضعف القضية الفلسطينة، مضيفًا: «حدة الموقف الفلسطيني ستعطينا موقف أقوى للدفاع عن حقوققنا الفلسطسنسة والسياسية في الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقيلة..

وأشار «حوراني»، إلى أن انقسام الفصائل الفلسطينية أصاب القضية بضعف استراتيجي، ومكّن إدارة بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي التملص من مسؤولياته لحل الأزمة سياسيًا.

وأكد أمين سر المجلس الاستشاري بحركة فتح، إن ما يجري الأن محاولة جيدية جدًا ولكنهم يريدون أن تكون مصر ضامنًا لهذا الإتفاق لضمان تنفيذه فيما بعد حتى لا تضيع هذه الفرصة كغيرها من الفرص السابقة.

ولفت «حوراني»، إلى أهمية الدور المصري في قيادة ملف المصالحة للدفاع عن حقوق الشعب الفلسطينية، وإعادة الاستقرار إلى الصعيد السياسي الفلسطيني. من شأن وجود نظام فلسطيني محصن بالشرعية النظام الفلسطيني يمكن أن يعمل إسنادًا للإرادة الشعبية، مؤكدًا أن الشقيقة مصر والرئيس السيسي بذلوا محاولات حثيثة ومتكررة لإعادة إحياء المسار السياسي، وحل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين في إطر قرار الشرعية الدولية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق