«الرحمة بالحيوان» ترفض مطالبة أستاذ بالأزهر فرض ضريبة على كل من يربي كلابًا

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استنكرت منى خليل، رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية للرحمة بالحيوان، مطالبة الدكتور غانم السعيد، استاد الأدب والنقد بجامعة الأزهر بفرض ضريبة على اقتناء الكلاب داخل المنازل مثلما يحدث في أوروبا، موضحة أن الدول الأوروبية تقوم بتطبيق الضريبة وتقدم أمامها خدمات عديدة للكلاب منها إجبار الدولة على توفير رعاية صحية له، ورعايته حال وفاة صاحبة.

وأضافت «خليل»، خلال مداخلة هاتفية في برنامج «مساء dmc»، مع الإعلامية إيمان الحصري، على قناة «dmc»، :«يعني هيا فلوس الكلاب بتاع الضريبة دي هي اللي هتنعش مصر اقتصاديًا، ومين قال إن الناس بتجيب الكلاب عشان الرفاهية، ده اعتناء بالروح، أهل الكهف كان معاهم كلب».

وأشارت إلى أن الدكتور الذي طالب بأخذ ضريبة من كل من يربي كلبًا يأخذ مرتب 10 أضعاف من يتقاضاه الموظفين في الحكومة، وكان من الأولى توفير ثمن الكتب التي يتكبدها من الطلاب ويعطيهم المناهج على الانترنت.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق