هبة هجرس تعلن ترشحها لرئاسة لجنة التضامن الاجتماعي بالبرلمان

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

أعلنت النائبة هبة هجرس، عضو مجلس النواب، عن ترشحها لرئاسة لجنة التضامن الاجتماعى والأسرة والأشخاص ذوى الإعاقة بمجلس النواب، مشيرة إلى أنها اتخذت القرار بعدما تلاحظ للجميع الضعف الشديد فى أداء اللجنة فى دورى الانعقاد البرلمانى السابقين، والإصرار على أن يكون الجمود هو حال ملفات اللجنة الحياتية والحيوية الهامة والعمل على إحباط كل جهد برلمانى مميز يقدم فى القضايا التى تتولى اللجنة مسئوليتها.

وقالت هجرس، فى تصريح لها اليوم الأحد، إن لجنة التضامن الاجتماعى والأسرة والأشخاص ذوى الإعاقة لجنة وليدة تم استحداثها بعدما بذلت جهدا كبيرا لكى تخرج للنور، وكان الهدف من استحداثها أن تنال القضايا الاجتماعية الأكثر إلحاحا فى مجتمعنا الاهتمام البرلمانى اللائق بعدما زاحمتها قضايا أخرى، مشيرة إلى أنها سعت لإنشاء اللجنة من أجل أن تأخذ مشكلات الأسرة والعمل الأهلى والإعاقة النصيب الذى تستحقه من الاهتمام بحجم ما تمثله من أهمية لأعداد ضخمة من المصريين، ولما تمثله من ضرورة حياتية لشرائح غير القادرين وأصحاب المعاشات والمرأة المعلية وقبل كل هؤلاء شرائح الأشخاص ذوى الإعاقة.

وأوضحت عضو مجلس النواب أنها حين سعت لاستحداث اللجنة لم تكن تتوقع أن تتحول مع بداية عملها إلى مكان للوجاهة الاجتماعية والتمايز داخل البرلمان، وحين نصل إلى القضايا المصيرية والحياتية والحيوية التى تتحمل هذه اللجنة مسئوليتها لا يكون الإنجاز بالحجم اللائق.

شاهد أيضا

وتابعت: «رشحت نفسي لكى نعمل على أن تصبح اللجنة كيانا برلمانيا قويا يتحرك بفاعلية لتحقيق الأهداف التى أنشئ من أجلها ويجيد استثمار أدوات عمله البرلمانية ويفتح المجال لجميع أعضائه لكى ينجزوا مسئولياتهم البرلمانية، فى إطار من روح الفريق ويستثمر طاقات الجميع».

وثمنت عضو مجلس النواب الجهود الفردية للنواب أعضاء اللجنة وتحملهم لمسئولياتهم البرلمانية فى الدفاع عن قضايا ناخبيهم، رغم ما يسود اللجنة من ضعف شديد فى الأداء وهو ما أثمر تحركا فرديا ملحوظا فى عدد من القضايا، ووعدت بأن تدعم هذه الجهود فى حال فوزها برئاسة اللجنة.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق