انطباق شروط الإسكان التعاوني ببورسعيد على 98% من المتقدمين

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

كشف اللواء حسام رزق، رئيس الهيئة العامة لتعاونيات الإسكان والبناء، آخر مستجدات مشروع الإسكان التعاونى ببورسعيد، ونتيجة ما انتهت إليه كراسة الشروط على حسب رغبات المستحقين من المساحات التى تم تخصيصها 80 مترًا مربعًا و90 و103 و110 أمتار.

وقال رئيس الهيئة في تصريحات صحفية اليوم الأحد إن نسبة الموافقة على كراسة الشروط بلغت 98%، ووصل عدد المتوافقين مع شروط الكراسة 10 آلاف و707 متقدمين من أصل 10 آلاف و897 مواطنا سحبوا الكراسات.

وأضاف رزق أن غالبية المتقدمين اختاروا الحصول على الشقق ذات المساحات الكبيرة ١٠٣أمتار  وـ110 أمتار ، ولم يتقدم للحصول على الشقة مساحة ٨٠ مترا سوى ٥٨٢ متقدمًا، بما يقدر حوالى ٥.٥٪‏ من إجمالى المتقدمين.
 
وأشار إلى أن بداية إنشاء المشروع بين محافظة بورسعيد والهيئة يرجع إلى الأول من يناير من عام 2014، إذ تضمن العقد إنشاء 3 آلاف وحدة إسكان تعاوني بمسطح تقريبي 80 مترا مربعا للوحدة، ويتم تخفيض السعر التقديري للمتر المسطح لوحدات الإسكان التعاوني بقيمة 500 جنيه من عائد بيع الوحدات والأنشطة الاستثمارية.

وأوضح رئيس الهيئة أن مجلس الوزراء وافق في 16 يناير عام 2014، على زيادة الحد الأقصى لمسطح الوحدة التعاونية المستحقة للقرض التعاوني الميسر بنسبة 5% من 77 مترا مربعا إلى 115 مترا مربعا صافيا، ونتيجة لطلب الحاجزين بالمشروع فقد تم زيادة مسطح بعض الوحدات لتلبية احتياجاتهم مع استمرار استفادتهم من القرض التعاوني.

شاهد أيضا

ولفت رزق إلى أنه في الثامن من سبتمبر من عام 2015، تم توقيع عقد تعديل للعقد السابق توقيعه بين المحافظة والهيئة يتضمن تعديل البند الخاص بمساحة وحدات مشروع الإسكان التعاوني لتصبح «ألا تقل عن 80 مترا مربعا»، ولذلك فقد تم تصميم وحدات المشروع على مساحات 80، و90، و103، و110 أمتار مربعة، إلا أن أعضاء مجلس النواب عن محافظة بورسعيد تقدموا في الأول من أغسطس الحالي بطلب إلى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية بأن تكون وحدات الإسكان التعاوني بمسطح 80 مترا مربعا فقط ودون تشطيب طبقًا لمطالب الحاجزين.

وأكد رئيس الهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان أن المشروع يتكون من 68 برجًا تعاونيًا يضم كل برج أرض جراجات وأعلاه 11 دورًا سكنيًا بإجمالي 3036 وحدة سكنية، و26 برجًا استثماريًا يضم كل برج دور أرضي وأول تجاري وأعلاهما 9 أدوار سكنية بإجمالي 936 وحدة سكنية، و4 أبراج إدارية أخرى يضم كل برج دور أرضي و10 أدوار متكرر، بالإضافة إلى جراج متعدد الطوابق سعة 1460 سيارة، ومركز تجاري وثقافي يشمل محلات ومطاعم و4 دور سينما، وملاهٍ للأطفال ومركز ترفيهي بجانب مسجد.

كما أوضح رزق أن زيادة الأقساط والمقدمات جاءت نتيجة أن الأسعار السابقة أعدت عام 2012 وكانت دراسة تقديرية وليست نهائية، وأن الدراسة الأساسية للأسعار تعد بعد استلام الأرض وهو ما حدث بالفعل والحساب النهائى عند حساب ختاميات المشروع، منوها إلى أن محافظة بورسعيد ساهمت بكامل حصتها من حصيلة بيع الجزء الاستثمارى لصالح دعم الوحدات التعاونية.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق