"المركزي": إصلاحات الجهاز المصرفي جريئة ومحسوبة

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري إن عملية الإصلاح في السياسة النقدية كانت جريئة وشجاعة ومحسوبة بدقة في الوقت نفسه.

وأضاف عامر ـ خلال حفل عشاء نظمه بنك (بلوم) اللبناني بمناسبة حصوله على جائزة أفضل محافظ مصرف مركزي عربي عن العام الجاري ـ أن القرارات التي اتخذت كانت تلقى دعمًا سياسيًا ، وأن النتائج كانت مبهرة.

وتابع " كان هناك تخوفات لدى البعض من هذه القرارات ، لكن النتائج الإيجابية التي تحققت بددت هذه المخاوف، وإن المجتمع كان يشعر بأن هناك عملاً جادًا يتحقق على أرض الواقع".

وأكد عامر على قوة الجهاز المصرفي المصري وكفاءة العاملين فيه .

من جانبه ، ثمن سعد الأزهري نائب رئيس جمعية المصارف اللبنانية دور طارق عامر في إحداث توازن في السياسة النقدية بمصر والجرأة في اتخاذ القرار ، وقال " إن تحرير سعر الصرف في مصر كانت له تداعيات إيجابية مهمة".

وأشار الى زيادة الإستثمار الأجنبي المباشر وارتفاع الاحتياطي النقدي الذي تجاوز 36 مليار دولار ، بخلاف ارتفاع معدلات النمو عن أربعة في المائة.

وقال الأزهرى إن كل هذه النجاحات التي حققها الجهاز المصرفي المصري زادت معها ربحية المصارف وتراجعت معدلات الديون المشكوك في تحصيلها ، وإن تلك المعدلات هي الأعلى بين الدول الناشئة.

المصدر المصريون

أخبار ذات صلة

0 تعليق