بعد البراءة.. أهالي «كوم اللوفي» يرفعون شعار «مسلم مسيحي إيد واحدة»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رفع أهالي قرية كوم اللوفي بمركز سمالوط، شمال المنيا، شعار «مسلم - مسيحي إيد واحدة»، والعيش في أمن وسلامة، وإعادة الهدوء والمحبة بين أبناء القرية كما كانت في السابق، وذلك عقب حصول 23 متهما من مسلمي القرية على البراءة، بعد قيام المجني عليهم من الأقباط بتقديم محضر تصالح وتراض ونفى الاتهام أمام هيئة المحكمة.

وقرر أهالي القرية الموافقة على إقامة دور عبادة «كنيسة» للأقباط على أطراف القرية، لإقامة الشعائر الدينية، والبدء في البناء عقب موافقة اللجنة المختصة، كما أقر الجانبان بإعادة الحياة إلى ما كانت عليه قبل أحداث الشغب التي تعرضت لها القرية في يونيو 2016، والتي أدت إلى التعدي على 4 منازل لأقباط وسيارة شرطة عقب تردد شائعة قيام قبطي بتحويل منزله إلى كنيسة دون الحصول على موافقة الجهة الإدارية المختصة.

وقال خالد أبوالعلا، وعطا يوسف، محامي الطرفين، إن القرية سادتها حالة من الحب والتراضي والتسامح بعد جهد مشكور من أجهزة الدولة ورجال الدين الإسلامي والمسيحي وبيت العائلة، مؤكدين أن يدا خفية حاولت إحداث فتنة بين أبناء القرية الذين يعيشون معاً في حب وسلام منذ مئات السنين.

من جانبه، التقى اللواء عصام البديوي، محافظ المنيا، عددا من أبناء القرية الأقباط لمناقشة بعض مشكلاتهم وكيفية حلها، مشيدا بالتسامح والتصالح والتراضي بين جميع الأطراف، حيث تعهد بحل جميع المشكلات التي تعاني منها القرية، وإنهاء إجراءات بناء الكنيسة، عقب موافقات الجهات المختصة باللجنة الخاصة بدور العبادة .

اشترك وتابع الصعيد وأخباره لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق