أحمد ماهر: "مقاطعة الانتخابات ملهاش أي لازمة"

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
والد أحمد ماهر: عبدالرحيم علي يوجه بـ«الريموت»

والد أحمد ماهر: عبدالرحيم علي يوجه بـ«الريموت»

حجم الخط: A A A

حنان حمدتو

21 يناير 2018 - 02:59 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

قال أحمد ماهر، مؤسس حركة شباب 6 أبريل، إن معسكرات المشاركة والمقاطعة فى الانتخابات تتغير كل فترة لأسباب كثيرة، منها الأيديولوجيات ومنها الحسابات والتقديرات، ومنها العصبوية السياسية، ومن حق أي حد يميل لخيار المقاطعة طالما يرى أن هذا ما سيجنبه التورط في خيار سيئ أو رأى فعلا إن المقاطعة هي الحل.

وأضاف "ماهر"، خلال مقاله فى موقع "فكر تانى" والذى نشر بعنوان "عن معركة التوكيلات" قائلاً، "لكن أنا عن نفسي  للأسف مش بقدر أفهم مزاعم المقاطعة من أجل نزع الشرعية وتعرية النظام وفضحه أمام العالم وإلي آخره ، نظام مثل مبارك أو السيسي لا يهمهم الفضح أمام العالم ولا التعرية ، يمكن مثلا ممكن نقول مبارك كان بيعمل بعض الاعتبارات للشكليات، بيقلق علي صورة التحول الليبرالي المزعوم ، فكان الانتهاكات ليها بعض الحدود، لكن كان بيمر الاستفتاءات والانتخابات بمنطق الدفاتر دفاترنا والورق ورقنا، لكن برضه كان فيه حدود للانتهاكات".

وتابع: "أما النظام الحالي لا يهمه  أي فضح ولا تعرية ولا أي شئ، والغرب والعالم بيتعامل مع الامر الواقع، وبيتعامل مع الاقوي واللي في إيده السلطة بالفعل، والعلاقات بين الحكومات هي علاقات مصالح مش مبادئ. فالمقاطعة لن تفضح المفضوح ولن تنزع شرعية الامر الواقع.".

ومضى: "لكن فكرة أنا هشارك احيانا واقاطع لوحدي احيانا ، أو هقاطع في المرحلة الثانية لما مرشحي يخسر في المرحلة الاولي وأزايد علي المشاركين..او هشارك لو فيه مرشح بينتمي لتياري ومقاطع واشتم في المشاركين لو مفيش مرشح من تياري… ولا ليها أي لازمة، بالعكس، خسرنا كتير بسبب كده، وبسبب المزايدات والتخوين والمراهقة ". 


والد أحمد ماهر: عبدالرحيم علي يوجه بـ«الريموت»

أخبار متعلقة

#
#
#
#

قال أحمد ماهر، مؤسس حركة شباب 6 أبريل، إن معسكرات المشاركة والمقاطعة فى الانتخابات تتغير كل فترة لأسباب كثيرة، منها الأيديولوجيات ومنها الحسابات والتقديرات، ومنها العصبوية السياسية، ومن حق أي حد يميل لخيار المقاطعة طالما يرى أن هذا ما سيجنبه التورط في خيار سيئ أو رأى فعلا إن المقاطعة هي الحل.

وأضاف "ماهر"، خلال مقاله فى موقع "فكر تانى" والذى نشر بعنوان "عن معركة التوكيلات" قائلاً، "لكن أنا عن نفسي  للأسف مش بقدر أفهم مزاعم المقاطعة من أجل نزع الشرعية وتعرية النظام وفضحه أمام العالم وإلي آخره ، نظام مثل مبارك أو السيسي لا يهمهم الفضح أمام العالم ولا التعرية ، يمكن مثلا ممكن نقول مبارك كان بيعمل بعض الاعتبارات للشكليات، بيقلق علي صورة التحول الليبرالي المزعوم ، فكان الانتهاكات ليها بعض الحدود، لكن كان بيمر الاستفتاءات والانتخابات بمنطق الدفاتر دفاترنا والورق ورقنا، لكن برضه كان فيه حدود للانتهاكات".

وتابع: "أما النظام الحالي لا يهمه  أي فضح ولا تعرية ولا أي شئ، والغرب والعالم بيتعامل مع الامر الواقع، وبيتعامل مع الاقوي واللي في إيده السلطة بالفعل، والعلاقات بين الحكومات هي علاقات مصالح مش مبادئ. فالمقاطعة لن تفضح المفضوح ولن تنزع شرعية الامر الواقع.".

ومضى: "لكن فكرة أنا هشارك احيانا واقاطع لوحدي احيانا ، أو هقاطع في المرحلة الثانية لما مرشحي يخسر في المرحلة الاولي وأزايد علي المشاركين..او هشارك لو فيه مرشح بينتمي لتياري ومقاطع واشتم في المشاركين لو مفيش مرشح من تياري… ولا ليها أي لازمة، بالعكس، خسرنا كتير بسبب كده، وبسبب المزايدات والتخوين والمراهقة ". 

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق