جودة: فوز "السيسي" مسألة منتهية

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
فيديو.. سليمان جودة يطالب بتعديل مدة وصلاحيات الرئيس في الدستور الجديد

فيديو.. سليمان جودة يطالب بتعديل مدة وصلاحيات الرئيس في الدستور الجديد

حجم الخط: A A A

حنان حمدتو

01 فبراير 2018 - 10:43 ص

أخبار متعلقة

#
#
#
#

طرح الكاتب الصحفي سليمان جودة، وجهة نظر الدكتور عصام عبد الصمد مسئول الحملة الانتخابية للرئيس السيسي في بريطانيا عام 2014، وهى أنه يرى أن فوز الرئيس في الانتخابات مسألة منتهية، لا لشىء إلا لأن هذا هو الواقع، ولذلك فالأجدى الآن أن تنشغل الدولة في مستوياتها المسئولة بما يجب أن يكون بعد الانتخابات، عندما يجرى الإعلان عن نتيجتها في الأول من مايو.

وأضاف جودة خلال مقال له بـ "المصري اليوم" بعنوان "حكومة أول مايو" : الدكتور عبد الصمد قال إنها لن تكون حكومة جديدة بالمعنى  الحقيقي،  إلا إذا كانت جديدة في مضمونها، وفى أدائها وفى سياساتها التى ستطبقها وفى روحها، وليس في مجرد شكلها، ولا في مجرد اختلاف أغلب الوجوه فيها عن الوجوه الحالية".

وتابع:"ليس من الممكن أن نحصل على حكومة بهذه المواصفات لمجرد أننا نريدها على هذه الصورة، كما أن السماء لن تُمطر علينا الحكومة التى نحبها، ولكن الدولة بأجهزتها المعنية مدعوة من هذه اللحظة، إلى الانشغال الجاد بأمر حكومة مُقبلة، من الضروري أن تمنح الناس الكثير من الأمل، ومعه الكثير من العمل، عندما تتشكل، ثم عندما تبدأ المهمة الثقيلة التي ستكون في انتظارها".

واستكمل "فلا يليق بنا وقت تشكيلها، أن يشعر المواطن المتابع لأخبارها بأن الدولة تجد صعوبة في العثور على أسماء صالحة للموقع الوزاري، أو أن الدولة جاءت فى اللحظة الأخيرة للتشكيل، وتحت ضغط الوقت، بأسماء دون المستوى، ودون القدرة على تحقيق طموح المواطنين".


فيديو.. سليمان جودة يطالب بتعديل مدة وصلاحيات الرئيس في الدستور الجديد

أخبار متعلقة

#
#
#
#

طرح الكاتب الصحفي سليمان جودة، وجهة نظر الدكتور عصام عبد الصمد مسئول الحملة الانتخابية للرئيس السيسي في بريطانيا عام 2014، وهى أنه يرى أن فوز الرئيس في الانتخابات مسألة منتهية، لا لشىء إلا لأن هذا هو الواقع، ولذلك فالأجدى الآن أن تنشغل الدولة في مستوياتها المسئولة بما يجب أن يكون بعد الانتخابات، عندما يجرى الإعلان عن نتيجتها في الأول من مايو.

وأضاف جودة خلال مقال له بـ "المصري اليوم" بعنوان "حكومة أول مايو" : الدكتور عبد الصمد قال إنها لن تكون حكومة جديدة بالمعنى  الحقيقي،  إلا إذا كانت جديدة في مضمونها، وفى أدائها وفى سياساتها التى ستطبقها وفى روحها، وليس في مجرد شكلها، ولا في مجرد اختلاف أغلب الوجوه فيها عن الوجوه الحالية".

وتابع:"ليس من الممكن أن نحصل على حكومة بهذه المواصفات لمجرد أننا نريدها على هذه الصورة، كما أن السماء لن تُمطر علينا الحكومة التى نحبها، ولكن الدولة بأجهزتها المعنية مدعوة من هذه اللحظة، إلى الانشغال الجاد بأمر حكومة مُقبلة، من الضروري أن تمنح الناس الكثير من الأمل، ومعه الكثير من العمل، عندما تتشكل، ثم عندما تبدأ المهمة الثقيلة التي ستكون في انتظارها".

واستكمل "فلا يليق بنا وقت تشكيلها، أن يشعر المواطن المتابع لأخبارها بأن الدولة تجد صعوبة في العثور على أسماء صالحة للموقع الوزاري، أو أن الدولة جاءت فى اللحظة الأخيرة للتشكيل، وتحت ضغط الوقت، بأسماء دون المستوى، ودون القدرة على تحقيق طموح المواطنين".

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق