ناجح إبراهيم: أكبر نجاح لـ«سيناء 2018» مهاجمتها لأوكار الإرهاب في وقت واحد

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور ناجح إبراهيم، الباحث في شؤون الحركات الإسلامية، إن تنظيم «داعش» الإرهابي انفصل عن «تنظيم القاعدة»، وأصبح مستقلًا تمامًا عنها.

وأضاف «إبراهيم»، خلال لقائه ببرنامج «يحدث في مصر» الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية «إم بي سي مصر»، الأحد، أن الجماعة الإرهابية في مصر هي «حسم» وتنتمي لجماعة والإخوان، وداعش بسيناء والمرابطون بقيادة المدعو هشام عشماوي.

وأوضح «إبراهيم»، أن أكبر نجاح للعملية الشاملة «سيناء 2018»، التي تقوم قوات الجيش والشرطة، أنها هاجمت أوكار الإرهاب في وقت واحد، مشيرًا إلى أن «داعش» تطور لما يسمى بـ«التوحيد والجهاد»، ثم «أنصار بيت المقدس».

ولفت الباحث في شؤون الحركات الإسلامية، إلى أن نجاح عملية «سيناء 2018» جاء من أنها أمنت حدود مصر الجنوبية والشرقية والغربية لمنع تهريب الأسلحة والأفراد.

وأكد «إبراهيم»، أن الإرهابي «الظواهري» يعيش في مكان آمن وغير مطارد من الدول الغربية ويحاول حاليًا إعادة «داعش» لـ«القاعدة، مشيرًا إلى أن أمريكا وتركيا تدعمان تنظيم»القاعدة«الإرهابي.

وأشار «إبراهيم» إلى أن تنظيم «القاعدة» الآن في حالة قوة بالمقارنة بتنظيم «داعش»، إلا أن التنظيمان حاليًا يتجهان الآن من آسيا إلى أفريقيا، موضحًا أن «داعش» يمكن أن نسميه تنظيم «المذابح»، أما «القاعدة» فهو تنظيم يبحث عن أهداف سياسية.

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق