فيديو: ٤ سائقين يتعاطون مخدرات داخل قطار.. والسكك الحديدية تفتح تحقيقا في الواقعة

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أثار الفيديو الخاص بتناول ٤ من قائدي القطارات المخدرات داخل كابينة أحد القطارات ورقصهم على إحدى الأغاني الشعبية حالة من الغضب الشديد داخل أرجاء هيئة السكك الحديدية.

وقالت مصادر مطلعة بهيئة السكة الحديد، إن هذا الفيديو يعود تاريخه إلى يناير الماضي، تم تصويره داخل قطار تجديدات قضبان السكك الحديدية بمحافظة طنطا، وأن هذا القطار يضم 4 سائقين ومساعدين في كل وردية عمل، منوهة إلى وجود حملات تفتيشية مفاجئة على السائقين والعاملين بالقطارات للكشف عن متعاطي المواد المخدرة.

وأضافت المصادر لـ"الشروق"، أن الحملات المفاجئة للكشف عن المخدرات ساعدت فى تقليل نسبة السائقين الذين يتعاطون المخدرات، بحسب المقارنات التي تتم باستمرار حول نتائج التحليل، لافتة إلى أنه في حالة ثبوت إيجابية عينة تحليل المخدرات، يتم إخطار رئاسة هيئة السكة الحديد لاستبعاد السائق مؤقتا عن العمل وإعادة التحليل مرتين لمدة شهرين متتاليين وفيه حالة إيجابيتها يتم إبعاد السائق عن وظيفته ضمن طوائف التشغيل، أما في حالة سلبية العينتين الأخيرتين فإنه يعود إلى عمله.

وقدم المحامي بالاستئناف العالي بمجلس الدولة، أحمد زيدان، بلاغا للنائب العام بتفاصيل الفيديو، بصفته أول من حصل عليه ونشره على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وأرسل نداء لرئيس الجمهورية ووزير النقل للتدخل ومحاسبة المسئولين عما ورد بالفيديو، مؤكدا استمراره في مقاضاة هيئة السكة الحديد لحين معاقبة كل من ظهر في الفيديو ليكونوا عبرة للآخرين.

من جانبه أوضح رئيس هيئة السكة الحديد، مدحت شوشة، لـ"الشروق" أن الهيئة فتحت تحقيقا موسعا بالواقعة لمعرفة حقيقة ما حدث، وإجراء تحليل شامل لكل من ظهر في الفيديو، لاتخاذ الإجراءات القانونية وفقا لنتائج التحقيق.

وأكد شوشة أن وجود أشخاص في كابينة السائق أمر مخالف غير مقبول، مشددا على إجراء تحاليل للمخدرات لقائدي القطارات ومساعديهم بشكل دوري، فضلا عن تحاليل مفاجئة بحطات القطارات الرئيسيّة خلال خط سير القطار.

وأصدرت هيئة السكة الحديد بيانا تعليقا على الواقعة أمس الأربعاء، وصفت فيه الفيديو بأنه تصرف غير أخلاقي لبعض سائقي القطارات، معلنة إحالتهم للتحقيق ووقفهم عن العمل احتياطيا لحين انتهاء التحقيقات طبقا لنص المادة (99) من لائحة نظام العاملين بالهيئة.

وأشارت إلى أن الفيديو تم تصويره في شهر يناير 2017، داخل جرّار قطار مخصص لتجديدات وصيانة السكك ويعمل في مناطق الصيانة والتجديدات، وأن القطار كان خاليا من الركاب أو البضائع، مشد على خضوع جميع السائقين العاملين على القطارات للكشف الطبي بصفة دورية، بخلاف الكشف المفاجئ أثناء مسيرهم بالقطارات للتأكد من تعاطيهم المواد المخدرة، وأنه في حالة ثبوت ذلك يتم إبعادهم عن العمل حرصا على أمن وسلامة مسير الركاب والمواطنين.

وأوضح بيان الهيئة أن الهيئة يعمل بها حوالي 6 آلاف سائق ومساعد، وأن الواق الواردة في الفيديو فردية لا تتعدى نسبة ضئيلة جدا من إجمالي عدد السائقين العاملين على خطوط الهيئة، الذين يتم تدريبهم عمليا على أعلى مستوى وبأحدث التكنولوجيا المتقدمة بنظام المحاكيات لرفع كفاءتهم فنيا.

 

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق