فحص 3 آلاف تظلم لرجال الشرطة من حركة وزارة الداخلية

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

- مصدر أمنى: لا وساطة ولا محسوبية فى نظر التظلمات والوزير يشرف بنفسه على عمل اللجنة

قال مصدر أمنى: إنه لا وساطة ولا محسوبية فى نظر تظلمات ضباط الشرطة من الحركة الجديدة للتنقلات والترقيات؛ حيث يتم فحص التظلمات بشفافية تحت إشراف اللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية.


وأشار المصدر إلى أن أغلب التظلمات تركزت على الحالات التى تحتاج إلى علاج بمستشفى الشرطة أو متابعة طبية، إلى جانب تظلم البعض من نقلهم إلى الأقصر وأسوان والوادى الجديد فى حين أن أسرهم فى القاهرة وأبنائهم فى مراحل التعليم المختلفة وفى حاجة إلى رعاية بالإضافة إلى قيام بعض الضباط بإعالة أبنائهم وأمهاتهم المسنين وأبنائهم المصابين بأمراض خطيرة.
كانت لجنة التظلمات فى وزارة الداخلية قد انتهت من تلقى ملفات وأوراق الضباط المتظلمين من حركة تنقلات الداخلية على أن يتم إعلان النتائج بعد 7 أيام من تاريخ انتهاء اللجنة من تسلم ملفات وأوراق الضباط.
وأشار المصدر الأمنى إلى تلقى اللجنة أكثر من 3 آلاف تظلم من ضباط الشرطة، شملت التظلم من النقل إلى بعض الإدارات كالبحث الجنائى الذى يحتاج الضابط فيه إلى الحصول على تقديرات امتياز ودرجات تفوق فى ملفه الوظيفى والحصول على دورات تدريبية وتظلمات أخرى من ضباط تطلب النقل إلى قطاعات المرور والضرائب والكهرباء وغيرها من الإدارات المختلفة.
وأضاف المصدر الأمنى أن لجان فحص التظلمات مكونة من 6 لواءات شرطة ومندوبى عدد من القطاعات بينها الأمن العام والوطنى وشئون الضباط والرقابة والتفتيش والمكتب الفنى لوزير الداخلية ويتم فحص جميع الأوراق الثبوتية المقدمة ويتم الفحص بشفافية كاملة وسيتم إخطار الضباط إلكترونيا بنتيجة التظلمات لتسلم عملهم فى الأماكن الجديدة أو مكانهم الأصلى. 
وأشار المصدر الأمنى إلى أن اللجنة التى أعدت الحركة الجديدة بإشراف وزير الداخلية ركزت على انتقاء أفضل العناصر للعمل فى مجال البحث الجنائى وإلحاقهم ببرنامج تدريبى مكثف مدته شهرين بمعهد علوم المباحث والأدلة الجنائية لتأهيلهم للعمل بهذا المجال وفقًا للأساليب العلمية والفنية الحديثة.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق