تأجيل محاكمة «فض اعتصام رابعة» إلى جلسة ١٢ اغسطس لنظر طلب طلب رد المحكمة

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم السبت، تأجيل جلسة محاكمة "بديع" و738 متهمًا آخرين فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"فض اعتصام رابعة العدوية"، لجلسة ١٢ اغسطس، لاتخاذ إجراءات رد المحكمة.

كما قررت إخلاء سبيل المتهمين ابراهيم قطب وعمرو عبد الباسط.

بدأت الجلسة في الساعة الحادية عشر والنصف صباحا، وسط حراسة امنية مشددة وحضور كثيف من جانب وسائل الإعلام، الى جانب حضور أهالي المتهمين.

وفي بداية الجلسة قدم ممثل النيابة التقارير الطبية الخاصة ببعض المتهمين الذين وقع الكشف الطبي عليهم.

وطالب عضو الدفاع عن بعض المتهمين في القضية برد هيئة المحكمة دافعا بوجود خصومة مسبقه بين رئيس المحكمة والمتهمين ظهرت في كلماته خلال الجلسات السابقة.

وكان من المفترض أن تستمع المحكمة إلى شهادة اللواء اسامة الصغير، مدير امن القاهره الأسبق، الى أن طلب ردها حال دون ذلك.

كانت النيابة قد أسندت للمتهمين اتهامات عديدة، من بينها تدبير تجمهر مسلح بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حاليا) والاشتراك فيه، وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس في التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض التجمهر، والشروع في القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.

ومن أبرز المتهمين في القضية، محمد بديع المرشد العام للجماعة، عصام العريان، عصام ماجد، عبدالرحمن البر، صفوت حجازي، محمد البلتاجي، أسامة ياسين، عصام سلطان، باسم عودة، وجدي غنيم، و«أسامة» نجل الرئيس المعزول محمد مرسي، بالإضافة للمصور الصحفي محمد شوكان.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق