تقرير الطب الشرعي يكشف لغز وفاة مريض طوخ

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تمكنت أجهزة الأمن بالقليوبية من كشف غموض العثور على جثة موظف بالمعاش عثر على جثته داخل شقته بمدينة طوخ، حيث تبين أنه كان يعاني من مرض نفسي ويتعاطى الأقراص المخدرة، وطلب من أحد الأشخاص البحث له عن أقراص في الصيدليات فلم يجد، فقام المجني عليه بالتشاجر معه، فدفعه الثاني، فوقع على الأرض وفارق الحياة.

تم نقل الجثة إلى مستشفى طوخ المركزي، وألقي القبض على المتهم وتولت النيابة التحقيق.

كان المقدم أحمد كمال أبوالعزم تلقى بلاغا من مجدي محمد سرور حسن شحاتة «61 سنة - بالمعاش» بوفاة شقيقه مدحت «55 سنة - بالمعاش» داخل شقته بمدينة طوخ.

وأُخطر اللواء محمد توفيق الحمزاوي، مدير الأمن، فانتقل اللواء محمد الألفي مدير المباحث، والعميد حسام الحسيني رئيس مباحث القليوبية، وتبين أن المتوفى غير متزوج ويقيم بمفرده، وكان يعاني من حالة نفسية سيئة وسبق حجزه بمستشفى للعلاج النفسي بالقاهرة. وبمناظرة الجثة، تبين وجود كدمة أسفل العين اليسرى وتم نقلها لمستشفى طوخ المركزي والتحفظ عليها، وأمرت النيابة بانتداب أحد الأطباء الشرعيين لتشريح الجثة وبيان ما بها من إصابات وسببها وكيفية حدوثها والأداة المستخدمة في إحداثها، وما إذا كانت توجد شبهة جنائية في الوفاة من عدمها، ويصرح بالدفن عقب ذلك.

وأكد تقرير الطب الشرعي وجود كدمات بالوجنة أسفل العين اليسرى لم تحدث بسبب السقوط، ويرجح أنها من أثر تعدٍّ باليد وكذا وجود كسر بالضلع الثالث بالجانب الأيسر،ومحتمل أن يكون سبب الوفاة، وتشكل فريق بحث شارك فيه النقيبان محمد فخري وأحمد حمدي معاونا المباحث، وتوصل فريق البحث إلى أن المجني عليه من مدمني تعاطي الأقراص المخدرة وأنه في الآونة الأخيرة كان يعاني من حالة نفسية سيئة بسبب أعراض انسحاب المخدر منه لعدم قدرته على إحضار وتعاطي تلك الأقراص المخدرة وأنه كان يلجأ لأي شخص لإحضار تلك الأقراص له، وأمكن مشاهدة أحد الأشخاص برفقة المجني عليه قبل اكتشاف وفاته ويدعى (طه أ ط) سن 37 عامل والسابق اتهامه في عدد 15 قضية سلاح ومشاجرة وسرقة وبلطجة ومخدرات.

وتم ضبطه، وبمواجهته قرر أنه أثناء سيره أمام مسكن المجني عليه فوجئ به يطلب منه التوجه بصحبته لإحدى الصيدليات لشراء أقراص مخدرة، وتلاحظ له أنه في حالة يرثى لها، فتوجها للعديد من الصيدليات ولم يتمكنا من شراء المواد المخدرة، وعقب ذلك قام بتوصيله لمنزله وعندما قام الثاني للخروج من الشقة أمسك به المتوفى وطلب منه البقاء معه عنوة فقام بصفعه على وجهه ودفعه في صدره فسقط على منضدة فاقدًا الوعي وتركه وفر هاربًا وتولت النيابة التحقيق.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق