مشادات بين أهالي المتهمين والإعلاميين في جلسة «شبكة الأعضاء البشرية»

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وقعت مشادة كلامية بين عدد من أهالي المتهمين وبعض الإعلاميين، داخل قاعة المحكمة التي تنظر فيها قضية «شبكة الإتجار في الأعضاء البشرية»؛ وذلك بسبب رغبة الأهالي في منع المصورين من التقاط صور للمتهمين.

وعلى الفور، تدخل أفراد الأمن المكلفون بتأمين المحكمة وحاولوا السيطرة على الموقف.

ومن المقرر أن تبدأ محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس برئاسة المستشار أسامة شاهين، محاكمة 41 متهما معظمهم من الأطباء والممرضين، في قضية اتهامهم بارتكاب جرائم نقل وزراعة الأعضاء البشرية، والإتجار في البشر، والتربح من أعمال الوظيفة العامة، بما جملته أكثر من 20 مليون جنيه تحصل عليها المتهمون نظير تلك الجرائم.

كان النائب العام أحال 41 متهما في قضية الشبكة الدولية لتجارة الأعضاء البشرية، إلى محكمة الجنايات؛ حيث أجروا عددا من العمليات الجراحية لنقل وزراعة أحد الأعضاء البشرية، باستئصالها من عدد من المواطنين المصريين بعد شرائها منهم استغلالا للاحتياج المالي، ونقلها وزراعتها في أجسام المرضى الأجانب، دون موافقة اللجنة العليا لزراعة الأعضاء البشرية.

وكشفت تحقيقات نيابة الأموال العامة في القضية عن أن المتهمين في الفترة من عام 2011 حتى 5 ديسمبر 2016 في نطاق محافظة القاهرة والجيزة، بصفتهم جماعة إجرامية منظمة، تهدف إلى إرتكاب جرائم نقل وزراعة الأعضاء البشرية، والإتجار في البشر.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق