تأجيل محاكمة 16 متهما في أحداث الدفاع الجوي لجلسة 21 أغسطس

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الأحد، برئاسة المستشار صلاح محجوب، تأجيل محاكمة 16 متهما في قضية أحداث الدفاع الجوي، التي وقعت في فبراير من العام الماضي، وراح ضحيتها 22 شخصا من مشجعي نادي الزمالك لجلسة 21 أغسطس الجاري؛ لاستكمال مرافعة الدفاع.

بدأت الجلسة في الساعة الواحدة ظهرا، وأثبتت المحكمة حضور المتهمين، وسط حراسة أمنية مشددة ، كما حضر ممثلي وسائل الاعلام، وسمحت المحكمة بحضور أهالي المتهمين.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار صلاح محجوب وعضوية المستشارين عادل عبد الهادي، وعلي صقر.

ودفع محامي المتهم الثالث بالقضية ببطلان تحقيقات النيابة العامة لمخالفتها المادة 206 مكرر 69، و70، و124 من قانون الإجراءات الجنائية، بسبب عدم حضور محامٍ مع المتهم في أثناء التحقيقات ولا توجد حالات تجعل المحقق يجري التحقيق في غيبة المتهم مثل ضياع الدليل أو وجود تلبس ودفع بانتفاء صلة المتهم بالواقعة محل الاتهام.

كما دفع بانتفاء أركان جريمة الاشتراك في الأحداث مع المتهمين من الخامس حتى الـ11 بطريق الاتفاق والتحريض والمساعدة، وانتفاء أركان جريمة الانضمام لجماعة إرهابية.

ودفع ببطلان إجراءات المحاكمة لوجود المتهمين داخل قفص زجاجي يمنعهم من التواصل مع دفاعهم، وعدم علانية الجلسات بالمخالفة لقانون السلطة القضائية، ليقاطعه رئيس المحكمة قائلاً: "الجلسات علنية، ولكن توجد إجراءات أمنية"، فيما طلب دفاع المتهم الرابع ببراءة موكله تأسيسا على بطلان قرار الاحالة، ودفع بانتفاء جريمة الانتماء لجماعة ارهابية.

وكانت انتقلت الدائرة 9 جنايات مدينة نصر التى تنعقد بصفة دائمة فى محكمة العباسية الى معهد أمناء الشرطة بطرة في سبتمبر الماضي للدواعى الأمنية.

جاء ذلك عقب الانتهاء من إعادة التحقيق في القضية مرة أخرى، حيث سبق أن نظرت هذه القضية أمام محكمة جنايات القاهرة، التي أعادتها إلى القاضي للتحقيق فيها مرة أخرى وألزمته بـ6 أشهر لإتمام التحقيقات.

كان المستشار وجدي عبد المنعم، قاضي التحقيق بمحكمة جنايات شمال القاهرة بالعباسية، وأمانة سر سيد حجاج، قرر إحالة سيد مشاغب مؤسس رابطة ألتراس نادي الزمالك "وايت نايتس" ومصطفى طبلة و14 آخرين في أحداث الدفاع الجوى إلى محكمة الجنايات.

وتعود الواقعة، إلى فبراير من العام الماضي، قبل بدء مباراة الزمالك وإنبي، وأسفرت عن مقتل 21 من مشجعي نادي الزمالك، حسب بيان وزارة الصحة، عند محاولتهم دخول ستاد الدفاع الجوي، لمشاهدة المباراة، ما جعل الأمن يتعامل معهم بقنابل الغاز المسيل للدموع، أثناء وجودهم داخل القفص الحديدي، ما أسفر عن اختناق المشجعين، ووفاة 21 منهم.

واتهمت النيابة العامة 16 متهما بالقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فيه، وحيازة مفرقعات، تتمثل في الألعاب النارية، دون تصريح من الجهة المختصة بذلك، والتلويح بالعنف، وإتلاف الممتلكات العامة، متمثلة في سور ستاد الدفاع الجوي، وتعطيل الطرق ومواصلات النقل عمدًا.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق