ربة منزل تتفق مع عشيقها على قتل زوجها وإلقاء جثته بترعة في المنوفية

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شهدت قرية «شنوان» بمحافظة المنوفية، جريمة بشعة عندما اتفقت زوجة عم عشيقها على قتل زوجها. واستدرج العشيق زوج المتهمة الأولى إلى مكان نائي، ثم خنقه والقى جثته في إحدى الترع.

كان اللواء أحمد عتمان، مدير أمن المنوفية، تلقى إخطارًا من العميد سيد سلطان مدير المباحث، يفيد العثور على جثة شاب في العقد الثلاثين، وعليها آثار خنق وملقاة ببحر شبين الكوم.

شكلت مديرية الأمن فريق بحث بقيادة العميد عبدالحميد أبوموسى رئيس مباحث المنوفية، حيث توصل إلى أن الجثة لشخص يدعى «سعد.ج.خ»، 36 سنة، نجار، ومقيم بقرية شنوان.

وتوصلت التحريات إلى وجود خلافات بين المجني عليه وزوجته في الفترة الأخيرة، وتدعى «ب. م»، 30 سنة، ربة منزل، وبتضييق الخناق عليها اعترفت بأنها على علاقة غرامية بشاب يدعى «م. ب. ج» 30 سنة، تاجر دواجن، ومقيم بقرية مجاورة، واعترفا أمام المقدم محمد أبوالعزم رئيس مباحث شبين الكوم، أنهما اتفقا على التخلص من زوجها للزواج فيما بعد، عقب رفض المجنى عليه تطليقها.

واعترف المتهم الثاني أنه استدرج المجني عليه خارج القرية ليلاً، وخنقه ثم ألقى جثته في بحر شبين الكوم، وتم تحرير محضر رقم 4620 جنح شبين الكوم وباشرت النيابة التحقيق.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق