كشف غموض اختفاء طفل بالتل الكبير: قتله عامل بعد طلب فدية مليون جنيه

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تمكنت مباحث الإسماعيلية من كشف غموض اختفاء طفل بالتل الكبير، حيث تبين أن وراء الواقعة شخصا قام باختطافه أثناء ذهابه للمدرسة وطالب بفدية من أهل الطفل ثم قتله وألقى جثته في أرض زراعية.

كان اللواء محمد على حسين، مدير أمن الإسماعيلية، تلقى إخطارا من اللواء محمد فهمي، مساعد مدير الأمن للأمن العام، يفيد بورود بلاغ من ممدوح محمد حسن، 33 عاما، مقاول مقيم بشارع الكورنيش دائرة المركز، بغياب نجله أدهم، 12 عاما، طالب، وتلقيه اتصالا تليفونيا من شخص طلب منه فدية قدرها مليون جنيه مقابل إعادة نجله.

وعلى الفور، تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد مدحت منتصر، رئيس مباحث المديرية، والعميد محمد طلعت، وكيل إدارة البحث، والرائد محمد جميل، رئيس مباحث قسم ثان، والرائد أحمد شطا، رئيس مباحث التل الكبير، والرائد مروان الطحاوى، رئيس مباحث القصاصين، ومعاونيهم النقباء محمد جمال، ومحمد فؤاد، وأحمد إيهاب، وتم وضع خطة باستخدام التقنيات الحديثة من خلال فحص الكاميرات وتتبع الهاتف المحمول خط السير الذي سلكه الجناة عقب ارتكاب تلك الوقائع اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.

وتوصلت التحريات إلى أن مرتكب الواقعة «رجب اع ا»، وشهرته حسام الديدموني، سن 19، عامل، مقيم بتل أبوحماد دائرة مركز التل الكبير. وعقب تقنين الإجراءات تم إعداد مأمورية من ضباط إدارة البحث الجنائي مدعومة بعناصر من إدارة قوات الأمن، بالتنسيق والاشتراك وقطاع الأمن العام، أسفرت عن ضبطه وبمواجهته أقر بارتكاب الواقعة وطلب فدية مالية من والده وقيامه بالتخلص من الطفل بقتله وإلقاء الجثمان بمنطقة زراعية خشية افتضاح أمره، وبإرشاده تم العثور على الجثمان، وبمناظرة الجثة تبين وجود جرح بفروة الرأس وكدمات متفرقة بالجسم وآثار خنق.

وقررت النيابة إيداع الجثة بمشرحة مستشفى الإسماعيلية العام، وتم التحفظ على المتهم.

اشترك وتابع أخبار السويس والإسماعيلية وبورسعيد لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق