غدًا.. «أمن الدولة» تنظر تجديد حبس«الشواذ»

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
رفع علم المثليين بمصر

رفع علم المثليين بمصر

حجم الخط: A A A

أحمد مصطفي

10 أكتوبر 2017 - 08:53 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

تنظر غدًا الأربعاء، نيابة أمن الدولة نظر تجديد حبس سارة حجازى، بتهمة الترويج للمثليين ورفع علم الرينبو بالتجمع الخامس كما تنظر النيابة يوم الأحد القادم تجديد حبس المتهم الثانى أحمد علاء فى نفس القضية، كانت النيابة قد قررت حبسهما 15 يوما على ذمة التحقيقات.

ووجهت النيابة للمتهمين الانضمام إلى جماعة اسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون والترويج لأفكار ومعتقدات تلك الجماعة بالقول والكتابة والتحريض على الفسق والفجور فى مكان عام.

وكان قد تجمع عدد كبير من المثليين بحفل الفرقة الموسيقية "مشروع ليلي"، الفترة الماضية، رافعين "علم الرينبو" في بحفل "مشروع ليلي".

وقد قامت قوات الأمن، بتتبع العديد من المشاركين والقاء القبض على المتهمين ، على خلفية رفع بعض الشباب والشابات علم قوس قزح في حفل موسيقي يوم 22 سبتمبر الماضي، حيث ألقت القبض على 57 فردا، يحاكم أغلبهم أمام محاكم الجنح بتهم متعلقة بـ«اعتياد الفجور».

وأدانت 8 منظمات حقوقية، أبرزهم الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، ومؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومركز النديم، ومركز هشام مبارك للقانون، والمفوضية المصرية للحقوق والحريات، نظرة للدراسات النسوية، الحملةَ الأمنية التي تشنها وزارة الداخلية ضد مثليي الجنس، وأكدت المنظمات، في بيان صحفي، الاثنين، أن طرق القبض على هؤلاء الأشخاص سواء من خلال التتبع الإلكتروني لمواقع التعارف والمواعدة أو من خلال ملاحقة الأفراد في الأماكن الصديقة للمثليين وأصحاب الميول والهويات الجنسية غير المهيمنة اجتماعيا، تمثل إخلالا جسيما بحقوق المصريين في الخصوصية وحرية التعبير واتخاذ قرارات تخص أجسادهم بحرية، فميول الأفراد الجنسية وهوياتهم وممارساتهم الخاصة هي شأنهم الخاص الذي لا دخل للدولة فيه. 


رفع علم المثليين بمصر

أخبار متعلقة

#
#
#
#

تنظر غدًا الأربعاء، نيابة أمن الدولة نظر تجديد حبس سارة حجازى، بتهمة الترويج للمثليين ورفع علم الرينبو بالتجمع الخامس كما تنظر النيابة يوم الأحد القادم تجديد حبس المتهم الثانى أحمد علاء فى نفس القضية، كانت النيابة قد قررت حبسهما 15 يوما على ذمة التحقيقات.

ووجهت النيابة للمتهمين الانضمام إلى جماعة اسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون والترويج لأفكار ومعتقدات تلك الجماعة بالقول والكتابة والتحريض على الفسق والفجور فى مكان عام.

وكان قد تجمع عدد كبير من المثليين بحفل الفرقة الموسيقية "مشروع ليلي"، الفترة الماضية، رافعين "علم الرينبو" في بحفل "مشروع ليلي".

وقد قامت قوات الأمن، بتتبع العديد من المشاركين والقاء القبض على المتهمين ، على خلفية رفع بعض الشباب والشابات علم قوس قزح في حفل موسيقي يوم 22 سبتمبر الماضي، حيث ألقت القبض على 57 فردا، يحاكم أغلبهم أمام محاكم الجنح بتهم متعلقة بـ«اعتياد الفجور».

وأدانت 8 منظمات حقوقية، أبرزهم الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، ومؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومركز النديم، ومركز هشام مبارك للقانون، والمفوضية المصرية للحقوق والحريات، نظرة للدراسات النسوية، الحملةَ الأمنية التي تشنها وزارة الداخلية ضد مثليي الجنس، وأكدت المنظمات، في بيان صحفي، الاثنين، أن طرق القبض على هؤلاء الأشخاص سواء من خلال التتبع الإلكتروني لمواقع التعارف والمواعدة أو من خلال ملاحقة الأفراد في الأماكن الصديقة للمثليين وأصحاب الميول والهويات الجنسية غير المهيمنة اجتماعيا، تمثل إخلالا جسيما بحقوق المصريين في الخصوصية وحرية التعبير واتخاذ قرارات تخص أجسادهم بحرية، فميول الأفراد الجنسية وهوياتهم وممارساتهم الخاصة هي شأنهم الخاص الذي لا دخل للدولة فيه. 

المصدر المصريون

أخبار ذات صلة

0 تعليق