«المصرى اليوم» تختبر تويوتا Fortuner الجديدة

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

خلال الأيام القليلة الماضية قمنا باختبار أهم سيارات تويوتا المقدمة حديثة للسوق المصرية، والمجمعة محليا أيضا وهى Fortuner. اختبرناها على كل من الطرق غير الممهدة والممهدة والنتائج كانت رائعة بالفعل. وإذا تحدثنا عن Fortuner فقد كانت تويوتا إيچيبت قد أطلقت الجيل الثانى من هذا الطراز الذى يستند إلى إرثها العريق كسيارة رياضية متعددة الاستخدامات تتمتع بدرجات عالية من التحمل وقدرات كبيرة على الطرقات غير الممهدة. ومن خلال إطلاق هذه السيارة، كانت تويوتا قد ركزت على ابتكار تصميم أكثر تميزا يتسم بالأناقة والحضور القوى، فى الوقت الذى تم فيه تحسين الأداء وإضافة مجموعة واسعة من المزايا لرفع مستويات الرفاهية والسلامة والراحة. قامت شركة تويوتا بابتكار لغة تصميمية حديثة لدى تطويرها لسيارة Fortuner الجديدة وهى «الإنسيابية والمتانة»، حيث يعبر الجيل الجديد من السيارة عن الصلابة والرحابة، وذلك من خلال الاعتماد على المحاور المرتفعة للهيكل، بالإضافة إلى رفارف أقواس الإطارات البارزة والمصد الأمامى بشكله الهندسى رباعى الأضلاع. ويمتاز الجزء العلوى من الشبك الأمامى العريض والمنحنى بإطاره المطلى بطبقة سميكة من الكروم، والتى تمتد لتحيط بالمصابيح الأمامية الأنيقة ذات التصميم الجريء، بينما يضفى المصد الأمامى البارز إيحاء بالعمق.

ومن ناحية أخرى، تعكس التفاصيل المتقنة انطباعا بالرقى والحداثة، مثل مجموعة المصابيح الأمامية الأسطوانية المدمجة فى المصد الأمامى، والخطوط الثلاثة التى تحدد ملامح السقف بتفاصيله وجوانبه، بالإضافة إلى مجموعة المصابيح الخلفية بتصميمها الرفيع وزخارف لوحة أرقام السيارة اللذان ينسجمان مع الجزء الخلفى من الهيكل بانسيابية تامة. ويأتى الجزء الخلفى من سيارة تويوتا Fortuner بتصميم يوحى بالصلابة ولا يخلو من الأناقة، فيما تبرز الخطوط الرفيعة المطلية بالكروم والتى تلتف من الجوانب وصولا إلى الزجاج الخلفى المعتم، فى تباين من شكل المصد الخلفى، والذى يمتاز بزواياه البارزة. وتحتوى المقصورة الداخلية الواسعة لـ Fortuner الجديدة كليا على العديد من مزايا الراحة الفائقة، والتى تظهر فى تحقيق تجربة قيادة استثنائية، كما تعكس متانة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات، فى حين تقترن بأناقة مركبات السيدان الفاخرة. ويمثل اللوح الوسطى الأفقى نقطة محورية فى تركيب لوحة العدادات، والتى تحيط بها أعمدة مبطنة بالجلد الناعم الذى يوفر الدعم للساق من كلا الجانبين. وتنتشر المواد ناعمة الملمس والتفاصيل الأنيقة من الكروم فى جميع أنحاء المقصورة، مضيفة عليها المزيد من الراحة والجمال، مع انسجام تام يجمع بين الأناقة والإضاءة الداخلية زرقاء اللون. وتم تزويد جميع أنحاء المقصورة الداخلية بإضاءة بيضاء أنيقة مريحة للعينين، مما يضفى على المقصورة جوا من الدفء لتمنح الركاب تجربة فريدة. وتحتوىFortuner على نظام تبريد الهواء أوتوماتيكى أمامى وخلفى يحافظ على توزيع متميز للهواء داخل المقصورة من خلال فتحات التكييف العلوية المتوفرة لكل صف فى المقاعد الخلفية، ويوفر خاصية تدفئة أو تبريد المشروبات، كما أنه مزود بضاغط ذو كفاءة عالية، مما يقلل الضغط على المحرك ويعزز أداء التبريد وكفاءة استهلاك الوقود.

وتتضمن اللمسات المبتكرة وفقا للطراز شاشة متعددة الوسائط قياس 7 بوصات تعمل باللمس ومستوحاه من الأجهزة اللوحية، ونظام الدخول والتشغيل الذكى، فضلاً عن المفتاح الإلكترونى لتفعيل نظام الدفع الرباعى4WD، ومفتاح يتيح طى صف المقاعد الثانى بمجرد لمسة واحدة للمزيد من سهولة التشغيل. كما تم تزويد صف المقاعد الثالث بمشابك ثابتة لإفساح المجال لتخزين بسيطٍ وسهل. وتضم مركبة تويوتا Fortuner الجديدة ما لا يقل عن 15 حيز للتخزين. وفيما يتعلق بالمقاعد، فهى تأتى باللون البنى الأنيق، مما يعزز الشعور بالجودة العالية للمواد المتوفرة للمقاعد الفاخرة من الجلد الطبيعى. ويحاكى تصميم المقعدين الأماميين شكل المقاعد الرياضية التى تبرز إلى الخارج فى منطقة الكتفين لتؤمن لهما الدعم الكافى. كما تم الحرص على أن تكون الوسادتين السفليتين للمقعدين الأماميين بطولٍ مريح، بينما تم تحسين تبطينها لتعزيز الدعم الذى تقدمه لجسم الراكب، وتم تحسين شكل وسادات صف المقاعد الثانى لتقدم دعماً أفضل للركاب، مما يسهم فى رفع مستوى الراحة، ولسهولة دخول الركاب إلى صف المقاعد الثالث، فقد تم تبسيط عملية طى صف المقاعد الثاني. ويضمن نظام الرؤية الخلفية تدعيم رجوع السيارة للخلف من خلال كاميرا عالية الجودة وحساسات للركن مع شاشة العرض الملونة، مما يوفر راحة بال السائق عند الرجوع إلى الخلف عند ركن السيارة. تتوفرFortuner الجديدة كليا بمحركين يعملان بالبنزين، الأول رباعى الأسطوانات سعة 2.7 لتر ينتج قوة تبلغ 163 حصانا وعزم دوران 245 نيوتن متر، والثانى ذو 6 أسطوانات V6 سعة 4.0 لتر ينتج قوة تبلغ 234 حصانا وعزم دوران 376 نيوتن متر و هى الفئة الثالثة رباعية الدفع. كما تم تزويد Fortuner الجديدة بناقل حركة أوتوماتيكى بـ6 سرعات، يحقق الاستفادة القصوى من قدرات المحرك مع خاصية نقل السرعات متعددة المراحل لتحسين أداء القيادة عند السرعات المنخفضة. وتم ضبط معدل تبديل السرعات لتوفير شعور بالتسارع مع عزم دوران قوى. وتمتاز Fortuner الجديدة ببنية هيكلية تم تطويرها حديثا مع رفع درجة الصلابة إلى الحد الأقصى، إذ يأتى إطار الهيكل الجديد كليا مدعوما بالأعمدة العرضية والقضبان الجانبية وأعمدة نظام التعليق التى عززت من درجة قوتها بشكل كبير. كما تم استخدام المزيد من نقاط اللحام، الأمر الذى يؤمن متانة استثنائية فى أكثر البيئات قسوةً لتجربة قيادة مستقرة، كما يعزز أداء القيادة ودرجة السلامة، ويُحسِّن من استجابة المركبة للتوجيه. كما يوجد مفتاح لاختيار وضع القيادة من بين الوضع الاقتصادى ECO ووضع القدرة العاليةPOWER، بينما يتوفر مفتاح أيضاً لتفعيل وضع الدفع الرباعى 4WD ويتيح مفتاح اختيار وضع القيادة للسائق إما اختيار الوضع الإقتصادى الذى يقلل من استهلاك الوقود المرتبط بالتسارع والتدفئة والتبريد، أو وضع القدرة العالية الذى يوفر استجابة أكثر نشاطا للتسارع ويكفل قيادة أكثر رشاقة.

كما تأتى المركبة مزودة بمفتاح دائرى للانتقال إلى وضع الدفع الرباعى، يمتاز بتصميمه الأنيق وسهولة تشغيله مقارنة بالمفتاح السابق الذى يأتى على شكل مقبض. تتمتع Fortuner الجديدة كليا بأنظمة سلامة تحيط السائق والركاب بعناية شاملة، وتتضمن نظام الفرامل المانعة للانغلاق ABS الذى يحول دون انزلاق الإطارات أثناء استخدام الفرامل، ونظام التحكم بثبات السيارة VSC الذى يساعد على الحد من انزلاق السيارة جانبيا عند المنعطفات أو أثناء المناورة فى حالات الطوارئ على الطرق الزلقة، بالإضافة إلى نظام مساعد الفرامل Brake Assist فى حالة صعود المنحدرات Hill – start Assistant Control ونظام التحكم فى الجر Traction Control TRC وذلك لمساعدتها على تحقيق ثبات وأداء تحكم استثنائى. وتشمل مزايا السلامة الأخرى لـ Fortuner الجديدة على وسائد هوائية بنظام تقييد الحركة التكميلى SRS لحماية السائق والراكب الأمامى كليا بالإضافة إلى وسادة هوائية لركبتين السائق عند حدوث اصطدام. وتأتى المركبة أيضا مزودة بأحزمة أمان ثلاثية نقاط الاتصال بخاصية الشد الطارئ ELR لجميع المقاعد، والتى تعمل على تثبيت الركاب بمقاعدهم أثناء حدوث تصادم. كما تم تزويد حزامى أمان المقاعد الأمامية بخاصيتى الشد الاستباقى ومحدد القوة. وعند حدوث تصادم قوي، يرتخى حزام الأمان بمقدار ضئيل جداً لتخفيف قوة الضغط على صدر الركاب أثناء وقوع الاصطدام، كما تم تزويد الصف الثانى من المقاعد بمشابك لتثبيت مقاعد الأطفال CRS.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق