عزالدين ميهوبي وزير الثقافة الجزائري: أتبنى فكرة إنتاج أفلام مصرية جزائرية مشتركة

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال وزير الثقافة الجزائري عزالدين ميهوبي، إن العلاقات الثقافية المصرية الجزائرية تشهد تطورا نوعيا، بدليل أن كل بلد حاضرة في فعاليات الأخرى، وهو ما يعتبر شيئا منطقيا.

وأضاف ميهوبي في تصريحات خاصة لـ «المصري اليوم»: منذ سنة كانت هناك دعوة خاصة للجزائر في مؤتمر تجديد الخطاب الثقاقي في مصر، وتم الاحتفاء بصدور كتاب «صقر الصحراء» الذي أصدرته مؤسسة الأهرام ويتناول سيرة الأمير عبدالقادر الجزائري، كما كانت مصر ضيف شرف الدورة الحادية والعشرين لمعرض الجزائر الدولي للكتاب وتم الاحتفاء بعدد من المثقفين المصريين، والجزائر ستكون ضيف شرف معرض القاهرة الدولي للكتاب في بداية عام 2018، فضلا عن مشاركة عدد من الفرق الفنية الجزائرية في مختلف التظاهرات التي تشهدها مصر، وكذلك كانت مصر حاضر وبقوة في مختلف المهرجانات التي تنظمها الجزائر وأهممها مهرجان وهران للفيلم العربي، حيث يتم سنويا تكريم رموز السينما المصرية.

وأشار إلى أنه يتبنى فكرة وجود انتاج سينمائي مشترك بين مصر والجزائر، لأنه مهم جدا لتطور السينما العربية، مؤكدا أهمية تقديم أفلام مشتركة على صعيد التمويل والكتابة والتمثيل، والتي يمكن من خلالها تجاوز فكرة القطرية العربية، خاصة أن هناك قضايا عربية مشتركة تصلح لهذه النوعية من الأفلام مثل الإرهاب والهجرة، فضلا إمكانية تقديم أفلام عن شخصيات لها إرث مشترك بين البلدان العربية.

وتابع ميهوبي: سبق أن شارك الفنان الجزائري الراحل سيد على كويرات في بطولة فيلم «عودة الابن الضال» مع المخرج يوسف شاهين، كما شارك الفنانين عزت العلايلي وحسن مصطفى في بطولة الفيلم الجزائري «طاحونة العم فابر» للمخرج أحمد راشدي، وهذا دليل على أنه كان هناك تقارب بين البلدين، فالجزائر ومصر رائدتان في السينما منذ أيام الأخوين لوميير، وبالتالي من المنطقي أن يكون هناك تواصل بين البلدين.

وشدد على دعم الجزائر لمصر في مواجهة الإرهاب، مضيفا «لاشد أن مصر قادرة على دحر الإرهاب والقضاء على الجماعات المتطرفة، لكن الأهم هو القضاء على أسباب التطرف، ومن الضروري قراءة تجارب البلدان التي كان لديها نفس الظروف» .

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق