«دكتوراه إنجليزية» للزميلة داليا الشيخ عن الانتخابات المصرية

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حصلت الزميلة الصحفية بهيئة الإذاعة البريطانية «بى بى سى»، داليا الشيخ، على درجة الدكتوراه في جامعة «بورنموث» بالمملكة المتحدة، في الاتصال السياسى، تخصص حملات رئاسية.

واستعرضت «الشيخ» في رسالتها الحملات الانتخابية في الانتخابات الرئاسية المصرية عام ٢٠١٢، لكل من المرشحين محمد مرسى، وأحمد شفيق، وعبدالمنعم أبوالفتوح، وحمدين صباحى، وعمرو موسى، وخالد على.

وفى تعليقه على أهمية رسالة الدكتوراه على المستوى الأكاديمى والسياسى، قال الأستاذ الدكتور دارين ليكير، المشرف على رسالة الدكتوراه: «لقد سعدت بالإشراف على هذه الرسالة لأنها تعد من الأبحاث المهمة التي تساعد على فهم أول انتخابات ديمقراطية مفتوحة في مصر».

وأضاف «ليكير» لـ«المصرى اليوم» أن هذا البحث خلص إلى أن الطريقة التي أعدت بها الحملات الرئاسية كانت لا تهدف للمصلحة العامة بقدر ما كانت تطمع في الحصول على السلطة بأى طريقة، وهذه أحد العوامل المهمة التي تفسر فشل الديمقراطية في مصر.

وتابع أن الرسالة تسلط الضوء على أنه في حين تحتاج الحملات الرئاسية إلى بنية تحتية مهنية، فإنها تحتاج أيضا إلى مدونة أخلاقية تحدد كيفية الفوز مع الالتزام بمبادئ المجتمع الديمقراطى، وهى الشراكة والتعددية والمصداقية.

الدكتور المشرف على الرسالة أكد أنه رغم أهمية نتائج هذا البحث بشكل خاص للديمقراطيات الوليدة، فإن تطبيقها واسع المدى ويشمل الديمقراطيات الراسخة أيضا. وأوضح الدكتور «ليكير» أن أي حملات ستقول أي شىء لمجرد الفوز في الانتخابات، سیؤدى ذلك إلی السخریة العامة والاستهجان المجتمعى، لذا فإن بحث الدكتورة داليا يسلط الضوء على التكتيكات التي تخلق هذا الجو السلبى والتآكل في المصداقية في الديمقراطيات الوليدة مثل مصر وحتى الراسخة مثل معظم دول العالم الأول، والتى يجب على أي حملة رئاسية تجنبها في المستقبل.

بدأت الزميلة داليا عملها في «المصرى اليوم»، ثم انتقلت للعمل في «بى بى سى» بلندن.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق