خالد قمر يفتح قلبه لـ«المصرى اليوم» بعد عودته للقلعة البيضاء: «طارق يحيى لازم ياخد فرصته»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

من جديد عاد خالد قمر، مهاجم الفريق الكروى الأول بنادى الزمالك، إلى بيته بعد فترة إعارة قضاها مع زعيم الثغر (الاتحاد السكندرى)، ليجد نفسه فى تحدٍّ من نوع خاص مع المارد الأبيض، ليثبت وجوده ويحجز مكانه فى التشكيلة الأساسية وسط منافسة شرسة مع عدد لا يستهان به من المهاجمين بالفريق.

يتقدمهم: (باسم مرسى، وكابونجو كاسونجو، وحسام باولو، ورزاق سيسيه، واتشامبونج)، ورغم هذه المنافسة فإن «قمر» راهن على قدرته على قيادة هجوم الأبيض ومنافسته على لقب هداف الدورى.

وأكد «قمر» أنه عاد ليشارك أساسياً، وأن ردَّه على مَنْ شكَّكوا فى إمكانياته وقدراته سيكون داخل الملعب، مشيراً إلى أن طارق يحيى، المدير الفنى الحلى للفريق، هو السبب والسر وراء موافقته على العودة من جديد للقلعة البيضاء. وتمنى أن يستمر «يحيى» فى قيادة الفريق وحصوله على الفرصة كاملة فى الفترة المقبلة باعتباره الأنسب والأفضل لقيادة السفينة البيضاء، ولاسيما إذا نجح فى اختبار الكأس.

وفتح خالد قمر قلبه لـ«المصرى اليوم» كاشفاً عن علاقته بمهاجمى الزمالك، وأسباب إخفاقات الفريق فى الموسم الماضى، وما يعد به الجماهير والإدارة والجهاز الفنى فى الفترة المقبلة، ورسم ملامح المطلوبة من اللاعبين لاستعادة ذاكرة الانتصارات، وغير ذلك الكثير والكثير فى حواره التالى:

■ فى البداية، مبروك العودة للزمالك.

- الله يبارك فيك، الزمالك بيتى وصاحب الفضل علىَّ فى كل ما وصلت إليه، وكنت واثقاً من عودتى للفريق مرة ثانية بعد إعارتى للاتحاد السكندرى، لكننى أؤكد لك أن قرار عودتى للأبيض تأخَّر كثيراً.

■ ماذا تعنى بأن عودتك تأخَّرت كثيراً؟

- أقصد أن الزمالك بيتى، وكنت أتمنى ألا أبتعد عنه، وقد حدث أن ناقش مجلس الإدارة مع الأجهزة الفنية السابقة عودتى لكن الأمر لم يكتمل، وحتى فى هذه المرة طُلِب منى العودة مع حازم إمام، ثم تعطَّلت الصفقة بسبب إيناسيو، لكن الأهم أننى الآن فى نادى الزمالك.

■ وكيف تمَّت المفاوضات معك للعودة؟

- تلقيت اتصالاً من المستشار مرتضى منصور، وأبلغنى بقرار المجلس والجهاز الفنى بإنهاء إعارتى وعودتى للفريق فى الموسم المقبل، فرحبت على الفور ووجَّهت الشكر للجهاز الفنى بقيادة طارق يحيى، صاحب الفضل فى عودتى، بتمسكه بوجودى مع الفريق ومطالبته الإدارة بإعادتى، لذلك أعتبره السبب الحقيقى وراء عودتى.

■ بخصوص طارق يحيى.. كيف تُقيِّم قيادته للفريق؟

- طارق يحيى من أفضل المدربين، وهو من اكتشفنى ودرَّبنى فى طنطا، وأعلم جيداً أنه سر عودتى للفريق الآن، وأتمنى أن يحصل يحيى على فرصته كاملة فى قيادة الفريق، لأنه أنسب من يقود السفينة البيضاء، وأتمنى أن يكون التوفيق حليفه فى قيادة الفريق للتتويج بلقب كأس مصر، لأن هذا سيزيد من فرصة استمراره على رأس القيادة الفنية للأبيض.

■ لكن المجلس يتفاوض مع مدرب أجنبى!

- أعلم ذلك جيداً، وهذا حق مشروع لمجلس الإدارة الذى لم يدَّخر جهداً فى توفير كل إمكانيات النجاح للأجهزة الفنية واللاعبين فى الفترة المقبلة، وأياً كان المدرب الجديد الأهم أن يعود الفارس الأبيض لمنصات التتويج وإسعاد الجماهير وتحقيق طموحات مجلس الإدارة.

■ برأيك ما سبب إخفاقات الفريق الأخيرة فى كل البطولات؟

- كما قلت لك من قبل، الزمالك يمتلك كل مقومات النجاح، ومرتضى منصور كرئيس للنادى وفَّر للجميع «لبن العصفور»، لكن التوفيق وبعض الأخطاء الفنية حرمت الفريق من انتصارات كثيرة هذا الموسم، ومع ذلك فإن المجلس منح المدير الفنى السابق إيناسيو أكثر من فرصة لكنه لم يستغلها، وشغل نفسه بالقيل والقال ولم يركز مع الفريق فكانت هذه هى النتيجة.

■ وبِمَ تنصح لتفادى تكرار هذه الأزمة؟

- الزمالك نادٍ كبير وقوى، ويمتلك فريقاً كاملاً متكاملاً، وأنا شخصياً أرى أن الصفقات الجديدة ستصنع الفارق فى الموسم المقبل، لكن ما أطلبه فقط من اللاعبين هو التركيز فى استعادة الانتصارات والقتال من أجل شرف الفانلة البيضاء، وما يحتاجه الفريق فعلاً هو تكاتف الجميع، خصوصاً أبناء النادى ورموزه وقدامى اللاعبين للوقوف خلف اللاعبين والجهاز الفنى حتى يتسنى لنا عبور هذه الكبوة والعودة من جديد لاستعادة الانتصارات والبطولات التى ليست جديدة عن الفريق.

■ بصراحة هل هناك أزمات بينك وبين مهاجمى الفريق؟

- إطلاقاً فعلاقتى بجميع لاعبى الزمالك على أفضل ما يكون، وتربطنى بهم صداقة قوية، حتى إننى خلال فترة إعارتى للاتحاد لم أقطع علاقتى بلاعبى الفريق، وكنت أتواصل معهم وأحفِّزهم قبل كل مباراة لأننى زملكاوى وأدين بالفضل فى كل ما وصلت له لجماهير الزمالك التى أعتبرها أفضل جمهور فى العالم لوقوفها ومساندتها للفريق فى كل الأوقات وفى الإخفاقات والانتصارات، لذلك علاقتى بجمهور الزمالك علاقة أبدية لن تنتهى أبداً.

■ لكن اللاعبين خذلوا هذا الجمهور العظيم.

- إن شاء الله القادم أفضل، وقادرون على إسعاد جمهورنا وتعويضهم فى الموسم الجديد، وأنا من هنا أؤكد أن الموسم الجديد سيكون الفرصة الأخيرة للاعبى الجيل الحالى لإثبات وجودهم ومصالحة جماهيرهم، ونحن كلاعبين لن نسمح بتكرار ما حدث فى الموسم المنقضى، وسنعيد للأبيض أمجاده، خصوصاً بعد التدعيم الأخير وعودة لاعبى الفريق المعارين الذين سيصنعون الفارق.

■ وما نصيحتك للاعبين؟

- التركيز فقط فى الملعب، وأن نكون جميعاً على قلب رجل واحد يجمعنا الحب والإيثار، لأننا عندما كنا كذلك فزنا بالدورى والكأس، فروح الجماعة هى سر تفوق أى فريق فى العالم، لأن كرة القدم الحديثة الآن تعتمد على العمل الجماعى، والزمالك تحديداً لم يعد فريق النجم الواحد، بل بات الفريق ككل هو النجم.

■ وكيف ترى المنافسة مع مهاجمى الفريق؟

- أى منافسة شريفة ستصبُّ فى النهاية لصالح الفريق، والمنافسة بين المهاجمين أمر صحى ومفيد للزمالك تحديداً لأن الجميع سيتسابق من أجل إثبات وجوده بإحراز الأهداف واستغلال الفرص التى تتاح لهم، وبالتالى سينجح الفريق فى تحقيق أهدافه.

■ البعض شكك فى إمكانياتك ورفض عودتك.. بِمَ ترد عليهم؟

- ردِّى سيكون فى الملعب، فأنا أثق فى نفسى وقدراتى لأبعد الحدود، ولا أركز على مثل هذه الأمور ونغمة القيل والقال، لأن خالد قمر انضم للزمالك وهو هداف الدورى، وأحرزت العديد من الأهداف مع الزمالك والاتحاد السكندرى، ومثل هذه الأمور إذا لم يتم الرد عليها داخل المستطيل الأخضر فلا مكان آخر يمكن الردُّ من خلاله، وبإذن الله سأنافس على لقب هداف الدورى.

■ بِمَ تَعِد جماهير الزمالك الفترة المقبلة؟

- كما قلت لك من قبل، الزمالك نادى بطولات، ونحن كلاعبين هدفنا المنافسة على جميع الألقاب لإسعاد الجماهير، وأتمنى أن يكون التوفيق حليفنا فى الفوز بكأس مصر هذا الموسم، خصوصاً أنه البطولة الأخيرة المتبقية للفريق بعد الدورى والبطولة الأفريقية والبطولة العربية.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق