القصة الكاملة لأزمة منح نصير شمة الدكتوراه بدلاً من الماجيستير

البديل 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حالة من الجدل والغضب أثارها فيديو انتشر أمس عن منح الفنان وعازف العود نصير شمة درجة الدكتوراه بدلاً من الماجيستير الذي تقدم لمناقشته، وذلك بمقر المجلس الأعلى للثقافة.

حيث وصف الكثيرون أن ما حدث يعكس انهيار التعليم والبحث العملي في مصر، وأن رسائل الدكتوراه أصبحت “سبوبة” ومجاملة ولا تمت للبحث العملي بصلة.

القصة الكاملة تنشرها “البديل” من الدكتور زين نصار عضو اللجنة المشرفة على رسالة الماجيستير، وأستاذ متفرغ بقسم النقد الموسيقي بالمعهد العالي للنقد الفني بأكاديمية الفنون.

يوضح الدكتور زين نصار، عضو اللجنة المشرفة على رسالة الماجيستير، فى حديث هاتفي لـ”البديل” أن هذه الجامعة التي تقدم فيها شمة لنيل درجة الماجيستير دولية، واسمها تحديدًا “الجامعة العربية المفتوحة لشمال أمريكا” كإحدى الجامعات الدولية التى تتبع نظام التدريس عن بعد، ولا علاقة لها بالمنطقة العربية، ولها قانون يسمح مع غيرها من عدد الجامعات الكبرى بالعالم باعطاء صلاحيات للجنة المشرفة، إذا ما تأكدت أن الباحث المتقدم لديه تاريخ من الإنجازات العلمية والفنية وأعمال سابقة هامة، بأن تقترح بدلاً من أن يُمنح الباحث الماجيستير أن يُمنح الدكتوراه.

ولفت إلى أن اللجنة مكونة من الدكتور صلاح فضل رئيسًا، والدكتور زين نصار، والدكتورة إيناس عبد الدايم، والدكتور حسين الأنصاري مشرفًا.

وأكد أن اللجنة المشرفة لم تمنح نصير شمة الدكتوراه مباشرة، ولكن اقترحت إمكانية حصوله عليها، وهو من سلطاتها، ولكن تم توقيعنا واعتمادنا منحه درجة الماجيستير، والقرار النهائي يرجع لإدارة الجامعة وفقًا للوائحها وقوانينها بالموافقة على اقتراح اللجنة من عدمه.

وبسؤاله عن كيفية مناقشة الرسالة المقدمة لجامعة دولية في المجلس الأعلى للثقافة المصري بأعضاء مصريين، أوضح نصار أنه أيضًا يندرج تحت قانون الجامعة المفتوحة التي تسمح للطالب مناقشة الرسالة في أي مكان، بناء على خطاب رسمي منها مباشرة للجنة المختارة، وهذا حق مشروع للطالب الذي يراسل جامعته المفتوحة وفقًا لقوانينها.

وأكمل نصار أن الباحث يدرس بقسم الموسيقى بكلية الفنون الجميلة بالجامعة العربية المفتوحة بشمال أمريكا، وأن عنوان الرسالة “الموسيقى أسلوبيًّا.. دراسة تحليلة.. نماذج مختارة”.

وبسؤاله عن كيفية اختيار أعضاء اللجنة للإشراف على رسالة الماجيستير، أجاب نصار أن كل شيء موثق بالأوراق. أعضاء اللجنة قامات، ولا تمنح الدكتوراه مجاملة، تم اختيارهم بناء على خطاب رسمي مختوم وموقع من رئيس الجامعة العربية المفتوحة الدكتور صالح الرفاعي، ونص الخطاب “تهديكم الجامعة أطيب التحيات بناء على مذكرة كلية الفنون الجميلة، بخصوص استكمال بحث رسالة الماجيستير للطالب نصير شمة علي، ووفقًا للصلاحيات الممنوحة تقرر تشكيل لجنة امتحانية في 10 سبتمبر 2017 من الأعضاء، وذلك لما نعهده من خبرة علمية ورصانة عالية من الأساتذة أعضاء اللجنة، وستكون ملاحظاتهم إضافة علمية لتعضيد هذا الجهد العلمي وتقييمه علميًّا، وتجري المناقشة يوم 14 سبتمبر 2017 بالمجلس الأعلى للثقافة”.

وأكد أن الجامعة العربية المفتوحة لشمال أمريكا مسجلة رسميًّا في الولايات المتحدة الأمريكية وعضو الاتحاد الدولي للجامعات والكليات، أي أنها جامعة مهمة ولها ثقل دولي.

وبسؤاله عن الإنجازات التي قدمها نصير شمة؛ حتى يمكن تكون حافزًا وفقًا لقانون الجامعة لمنحه الدكتوراه بدلاً من الماجيستير، قال “شمة فنان عربي معروف على مستوى العالم، وله تقديره الكبير بالخارج، وهو عازف بارع له مؤلفاته الموسيقية الهامة. أما إنجازاته على المستوى التعليمي فقد نجح في تأسيس بيت العود في مصر منذ 15 عامًا، وخرج أمهر عازفي العود، كما أطلق المهرجان الدولي الأول للعود في دار الأوبرا المصرية منذ خمس سنوات.

واختتم نصار أن نظام التعليم خارج مصر أكثر مرونة من النظم المعهودة، ولوائح الجامعات تسمح بالساعات المعتمدة والدراسة المتخصصة لمواد بعينها، وإمكانية منح درجة الدكتوراه بدلاً من الماجيتسير، كما حدث فى حالة الباحث نصير شمة.

“البديل” أجرت بحثًا عن موقع الجامعة العربية المفتوحة بشمال أمريكا ، فوجدت أنها تتمتع بعضوية في المنظمة الدولية للتعليم، لتطوير جميع شروط التدريس عن بعد وتطبيق أحدث تقنيات التدريس المفتوح وتطبيق الشروط العلمية في التدريس وتحقيق المعرفة عبر بوابة الإنترنت، وبهذا تكون أول جامعة عربية للتعليم المفتوح تحصل على العضوية في المنظمة الدولية للتربية، كجامعة معترف بها وبشهادتها من المنظمة الدولية للتعليم.

وأن الشهادات التي تصدرها الجامعة سوف تكون مصدقة من الاتحاد ومن ولاية واشنطن التي تتواجد فيها الجامعة، وتصدق عليها وزارة الخارجية الأمريكية وكذلك سفارة دولة الطالب في واشنطن.

لينك الفيديو التى أعلنت فيه اللجنة منح الدكتوراه بدل الماجيستير 

لينك موقع الجامعة على الإنترنت

http://acocollege.com/aouna/index.php?option=com_content&view=article&id=50&Itemid=64

المصدر البديل

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق