فرد أمن «قطار المناشى»: زميلي مات وهو يجلس بجانبي

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

يرقد في مستشفى دمنهور ضمن المصابين، أحد أفراد أمن القطار والذى أصيب في الحادث بينما توفى آخر ونجا الثالث.

يقول محمد حسنى عبدالعزيز الشنشورى، 26 سنة، فرد أمن قطار الركاب، والدموع تغالبه، كان يجلس معى على الكرسى «رجب محمد طه» زميلى فرد الأمن وتوفى في الحادث.

و حسب التقرير الطبى في المستشفى، أصيب «محمد» بشرخ في القدم اليمنى، وكدمة في الظهر وجرح بالسبابة.

ويوضح «محمد» كنت في العربة الأولى من ناحية الحادث، ومع الصدمة اصطدمت بالزجاج الذي تكسر ووجدت نفسى خارج القطار بقوة الدفع، ونظرت في شباك القطار فكانت هناك طفلة معلقة في الزجاج أنقذتها، وأفراد أخرين، وأتى الناس وساعدونا في الإنقاذ.

ويقول «محمد» عن سبب الحادث، لا يمكن أن يستطيع أحد من الركاب تحديد السبب، فهناك من يقول أن قطار البضائع تحرك، واصطدم بالقطار الذي نركبه، وآخرون يقولون أن العربات انفصلت، وآخرون يقولون أن السبب فتح التحويلة، وأن التحقيقات هي التي ستكشف السبب.

المصدر المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق