ضحايا نصاب عين شمس يرفضون التصالح

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكد عدد من ضحايا نصاب عين شمس، الذي استولى على أكثر من 10 ملايين جنيه منهم، بدعوى تسفيرهم للعمل بالخارج، أنهم يريدون التحصل على أموالهم، رافضين التصالح في حقوقهم المادية والمعنوية.

وأشار عدد من الضحايا إلى أن قسم شرطة عين شمس سلم بعضهم جوازات السفر الخاصة بهم والتي ضبطت بحوزة المتهم.

وكشفت تحقيقات نيابة عين شمس برئاسة المستشار محمد الفخرانى في واقعة القبض على شخص نصب على ما يزيد عن ألفي شخص من محافظات مصر، واستولى منهم على أكثر من 10 ملايين جنيه بدعوى تسفيرهم للعمل بدولة الإمارات، أن المتهم تنقل بين محافظات مصر، واستطاع إنشاء مكاتب في أكثر من 15 محافظة في الصعيد والدلتا.

وأضافت التحقيقات أن المتهم، استطاع الترويج لنفسه عبر مواقع التواصل الاجتماعى، وتمكن من جذب الشباب راغبي العمل بالخارج، لتكوين مستقبلهم، بحجة قدرته على تسفيرهم للعمل بدولة الإمارات.

وأشارت التحقيقات إلى أن المتهم اتخذ من مكتب في منطقة عين شمس، مقرا لممارسة نشاطه غير المشروع، واستقبل آلاف الأشخاص واستولى منهم على مبالغ مالية، إلا أنه لم يوفر لهم التأشيرات، وفر هاربا فور تحصله على ما يزيد عن 10 ملايين جنيه.

وكانت مباحث قسم شرطة عين شمس تلقت بلاغات متعددة من المواطنين بتضررهم من أحمد حسام الدين سيد على، واتهامه بالنصب عليهم، والاستيلاء منهم على مبالغ مالية كبيرة بدعوى تسفيرهم للعمل بدولة الإمارات.

وعقب تقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطه، وتحرر المحضر رقم 15066 لسنة 2017، وتولت النيابة التحقيق، وأمرت بحبسه على ذمة التحقيقات.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق