6 محطات في قضية الرشوة الكبرى بشركة بترول بالسويس

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تسببت وفاة متهم في أكبر قضية رشوة تم ضبطها داخل شركة النصر للبترول، في قطع تحقيقات النيابة الإدارية في السويس، ونيابة أمن الدولة العليا فيتو ترصد 6 محطات في هذه القضية.

المحطة الأولى
تعود تفاصيل القضية التي كشفت بعض التجاوزات في شركات القطاع العام في مجال البترول، لقيام الرقابة الإدارية في السويس، بالقبض على المتهم "محمد.ف" مدير إدارة الصحة والسلامة المهنية بشركة النصر للبترول، بعد ضبطه في إحدى الكافتيريات الخاصة أثناء تلقي رشوة ربع مليون جنيه.

المحطة الثانية
وكانت شركة النصر للبترول أعلنت عن مناقصة لتصنيع وتوريد مهمات السلامة لعمال الشركة، عبارة عن أحذية أمان مضادة للصدمات بتكلفة 1.5 مليون جنيه، وتقدمت عدة شركات خاصة تعمل في مجال تصنيع تلك المهمات وأدوات الأمان.

المحطة الثالثة
واتصل المتهم بمدير إحدى الشركات الخاصة ووعده بإرساء العطاء عليه مقابل رشوة ربع مليون جنيه، وتواصل صاحب الشركة الخاصة مع جهاز الرقابة الإدارية وتم تسجيل مكالمات مدير الصحة والسلامة المهنية، كما تم الاتفاق على اللقاء به في إحدى كافتيريات السويس، وتم تسجيل اللقاء ثم ضبطه متلبسا بالرشوة.

المحطة الرابعة
وكشفت التحقيقات أن المتهم ذهب لموقع تقاضي الرشوة، بسيارة الشركة الخاصة، ما دفع الرقابة الإدارية لإصدار قرار بنمع تحرك مديري شركات البترول بسيارات الشركة في غير أوقات العمل الرسمية.

المحطة الخامسة
تم إحالة قضية المتهم لنيابة أمن الدولة العليا، وتم انتداب خبير صوتيات لإثبات أن المسجل هو صوت المدير بشركة النصر للبترول.

المحطة السادسة
وأصاب المتهم وعكة صحية منذ 4 أيام، تم نقله على إثرها إلى مستشفى السويس العام تحت حراسة مشددة، لتدهور صحته ويلقي مصرعه داخل مكان احتجازه في المستشفى.

وتشير التقارير المبدئي لفحص الجثمان أن المتهم توفي نتيجة اصابته بهبوط في الدورة الدموية بسبب أزمة قلبية حادة ولا توجد شبهات انتحار أو شبه جنائية.

المصدر بوابة فيتو

أخبار ذات صلة

0 تعليق