النيابة تشبه شواذ الأزبكية بقوم لوط.. والمتهمون: «إحنا رجالة قوي»

بوابة فيتو 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استدعاء مجري تحريات ضبط شبكة شواذ الأزبكية

تلا ممثل النيابة العامة أمر الإحالة على 17 متهما بممارسة الشذوذ داخل شقة بمنطقة رمسيس، أثناء نظر أولى جلسات محاكمتهم أمام محكمة جنح الأزبكية.

واتهم ممثل النيابة العامة، المضبوطين بممارسة الشذوذ، والتحريض على الفسق والفجور، كما شبههم بالإتيان بما فعله قوم لوط، ورفعت المحكمة الجلسة لإصدار القرار.

وكانت النيابة واجهت المتهمين بتفريغ هواتفهم المحمولة التي احتوت على محادثات وصور إباحية تبادلوها فيما بينهم.

وأنكر المتهمون، صلتهم أو معرفتهم بالصور والمحادثات، نافين ممارستهم الشذوذ الجنسي، قائلين "إحنا رجالة أوى وملناش في الشغل البطال".

وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهمين مارسوا الشذوذ الجنسي مع الرجال راغبي المتعة الحرام مقابل 200 جنيه في الساعة الواحدة.

وكانت معلومات وردت إلى مباحث حماية الآداب مفادها أن طالبًا يدير صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي لممارسة الأعمال المنافية للآداب في نطاق دائرة قسم شرطة الأزبكية.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية اللازمة، داهمت قوة الشقة وألقت القبض على المتهمين أثناء ممارسة الشذوذ الجنسي، وضبطت عددًا من الهواتف وبعض الملابس النسائية بحوزتهم.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق