ولي العهد يرعى المؤتمر العالمي لحلول القيادة والسيطرة.. اليوم

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، تنظم جامعة الملك سعود بالتعاون مع وزارة الدفاع اليوم في الرياض، المؤتمر الثاني لحلول القيادة والسيطرة لمدة ثلاثة أيام، بعنوان "التحالف ضد الإرهاب.. الإستراتيجيات والقدرات"، والذي تستمر أعماله ليومي 28 و29 محرم.

وينعقد المؤتمر في جامعة الملك سعود بحضور أكثر من 1000 مشارك من مختلف القطاعات العسكرية والأمنية والمدنية والخبراء المحليين والعالمين، ويتقدم المشاركين رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلّحة الفريق أول ركن عبدالرحمن بن صالح البنيان، ووزير التعليم د. أحمد بن محمد العيسى، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات عبدالله بن عامر السواحه، ومدير جامعة الملك سعود د. بدران بن عبدالرحمن العمر.

وأعرب مدير جامعة الملك سعود د. بدران بن عبدالرحمن العمر، عن الشكر والتقدير لسمو ولي العهد على هذه الرعاية الكريمة، في ظل ما تجده الجامعة من سموه من دعم ومؤازرة في مختلف المجالات، مؤكداً أن الجامعة أكملت استعداداتها لتنظيم المؤتمر الذي سيحظى بمشاركة عدد كبير من أصحاب المعالي، والمختصين في شؤون الدفاع، وحضور أكثر من 700 متخصص في مجال أنظمة القيادة والسيطرة على المستويين المحلي والإقليمي والعالمي في خطوة تسعى من خلالها الجامعة إلى استقصاء أهم وآخر المستجدات في مجال تقنية وحلول أنظمة القيادة عبر جمع أقطاب المعرفة الثلاثية: البحث والصناعة والمجتمع.

بدوره، بين رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر د. عبدالله بن شرف الغامدي، أن المؤتمر يتضمن عدداً من جلسات العمل والكلمات الرئيسة وحلقات النقاش التي تركز على المواضيع التالية: دور أنظمة القيادة والسيطرة في دعم التحالفات لمكافحة الإرهاب، دور أنظمة القيادة والسيطرة وإنترنت الأشياء في حماية البنية التحتية، حلول القيادة والسيطرة لمكافحة الإرهاب السيبراني وإدارة الأزمات، الإرهاب التكنو-اجتماعي وأنظمة القيادة والسيطرة".

ومن أبرز المتحدثين في المؤتمر د. مارك بولن، أستاذ علوم الكمبيوتر في جامعة جورج مايسون، ومدير مركز التميز في القيادة والتحكم والاتصالات والحوسبة والاستخبارات والأمن السيبراني؛ د. أنيبال فيلالبا، كبير مستشاري رئيس مجلس الأمن السيبراني الوطني في مملكة إسبانيا؛ كونراد برنس، سفير المملكة المتحدة للأمن السيبراني؛ الكولونيل المتقاعد رالف تثيل، رئيس مركز "يورو دفنتر" في ألمانيا.

ومن الجانب السعودي، إضافة إلى رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر العالمي لحلول القيادة والسيطرة د. عبدالله الغامدي، يشارك كل من المستشار لمركز القيادة والسيطرة للأنظمة المتقدمة بجامعة الملك سعود، وعضو اللجنة المنظمة للمؤتمر اللواء الطيار المتقاعد سعيد الحزنوي؛ اللواء البحري الركن علي الجعيد مدير إدارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في القوات البحرية الملكية السعودية؛ المستشار وخبير البيانات عائض الشهراني؛ رئيسة إستراتيجية وسياسة الأمن السيبراني في شركة أرامكو العنود الشهري؛ مدير إدارة تنفيذ الأمن الإلكتروني في شركة الاتصالات السعودية عبدالرحمن عبدالله المنيع؛ ووكيل وزارة الخارجية في المملكة د. عصام الوقيت.

كما يشارك نخبة من الخبراء العالميين ضمن جلسات المؤتمر، وفي مقدمهم الرئيس التنفيذي لأمن المعلومات في شركة نورثروب جرومان د. مايكل باباي، مدير الهندسة والتكنولوجيا لأنظمة القيادة والسيطرة في شركة لوكهيد مارتن بلايك دايفس، عضو مجموعة الدعم في شركة نافنتيا الإسبانية الفارو دي اوغستين، مدير تطوير الأعمال العالمي في شركة جنرال داينامكس مالكولم غرين، الرئيس التنفيذي لمنتدى التحديات العالمية د. والتر كريستمن، المدير التنفيذي لشركة بيغاسوس (إحدى شركات داركماتر) بانغ كزياو، ومدير مركز الاستخبارات الطبية في جامعة نيفادا الأميركية د. جايمس ولسون.

ويأتي المؤتمر في ظل الدور المحوري الذي تلعبه المملكة في مكافحة الإرهاب والنجاحات التي حققتها المملكة في التصدي للإرهاب بكافة أنواعه عبر التأسيس والمشاركة في التحالفات الدولية والإقليمية.

كما جاء هذا التقدم بفضل التركيز المتواصل على بناء القدرات الدفاعية والأمنية، ولاسيما أنظمة القيادة والسيطرة والأمن السيبراني، التي أتاحت للجهات الأمنية في تجميع وتحليل كافة المعطيات الميدانية والسيطرة على الميدان وإدارة الأزمات وحماية البنية التحتية الحيوية والتعامل مع المخاطر بطريقة استباقية، عبر استخدام أحدث أنظمة الاتصالات الآمنة وتحليل البيانات الضخمة ومعطيات إنترنت الأشياء.

ويُعتبر المؤتمر العالمي الثاني لحلول القيادة والسيطرة بين الأكبر من نوعه في المنطقة والعالم، وقد سبقته فعاليات رئيسة أبرزها هاكثون آرابيا لتطوير الألعاب والتطبيقات ومسابقة سايبر آرابيا لحلول الأمن السيبراني، ومن أبرز شركاء المؤتمر هذا العام: شركة نورثروب جرومان، الشريك الإستراتيجي؛ إضافة إلى شركات أرامكو، الاتصالات السعودية، لوكهيد مارتن، دارك ماتر، نكستر، نافنتيا.

يشار إلى أن المؤتمر العالمي لحلول القيادة والسيطرة يمثل إحدى المبادرات المشتركة بين وزارة الدفاع السعودية وجامعة الملك سعود ومركز القيادة والسيطرة ومركز التميز لأمن المعلومات، حيث تتولى الجامعة تقديم البحوث وتنظيم الفعاليات، وتطوير المنتجات الابتكارية، دعماً لتوجهات الوزارة في الانتقال لمرحلة جديدة في تطوير أنظمتها في مجال أنظمة القيادة والسيطرة المتقدمة.

وللحصول على المزيد من المعلومات عن المؤتمر، الرجاء زيارة موقع المؤتمر على شبكة الإنترنت: www.c4iconf.com، أو حساب تويتر: c4iconf، ومتابعة هاشتاغ: #محمدبنسلمانيرعىالقيادة_والسيطرة.

1526bb7d2a.jpg د. عبدالله الغامدي
8c3e246825.jpg د. بدران العمر

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق