واقع القوى العاملة الصحية على طاولة التخصصات الصحية

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ناقش مسؤولون ومتخصصون في القطاع الصحي الحكومي والخاص، الأربعاء، احتياجات سوق العمل والفرص الوظيفية ومدى الحاجة إلى التوسع في برامج الدراسات العليا التخصصية، خلال ورشة العمل التحضيرية لمؤتمر واقع القوى العاملة الصحية خلال الخمس والعشر سنوات المقبلة لتخصص الصيدلة وطب الأسنان، التي نظمتها الهيئة السعودية للتخصصات الصحية في مدينة الرياض.

وناقش الحضور عدداً من المحاور تتعلق بمخرجات برامج البكالوريوس مع احتياجات سوق العمل خلال العشر سنوات المقبلة، والفرص الوظيفية المتاحة للطلبة المتوقع تخرجهم خلال الخمس والعشر سنوات المقبلة لخريجي مرحلة البكالوريوس، والحاجة والفرص المتاحة للالتحاق في برامج الدراسات العليا التخصصية داخل وخارج المملكة.

وبحثت ورشة العمل الحاجة إلى زيادة عدد المقبولين في برامج البكالوريوس في الكليات الحالية، وآلية زيادة أو تقنين عدد الكليات في المجال الصحي بالمملكة.

كما ناقش الحضور حاجة الاستمرار ببرنامج الابتعاث لدرجة البكالوريوس، وما مدى مناسبة الخطط الدراسية الحالية المنفذة بالجامعات، وهل ترقى إلى حدود المنافسة. وطرح المشاركون عدداً من الرؤى والأفكار حول التنسيق بين الجهات الصحية والجامعات بالمملكة لتحقيق المواءمة بين مخرجات التعليم والاحتياج الفعلي، والتخصصات الجديدة التي يحتاجها سوق العمل وغير موجودة بالجامعات.

وتناولت الورشة، التحديات التي تواجه توظيف الطلبة المتوقع تخرجهم خلال السنوات المقبلة، والحلول المقترحة لحل التحديات التي تواجه الخريجين.

يذكر أن هيئة التخصصات الصحية ستعقد الأسبوع المقبل ورش عمل مماثلة لتخصصات: الطب، والتمريض والعلوم الطبية التطبيقية.

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق