5 أبريل.. الحكم في طعن متهمي قضية التمويل الأجنبي

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قضت محكمة النقض، اليـوم الخميس، حجز نظر الطعن المقدم من 16 أمريكيًا على الأحكام الصادرة ضدهم عن محكمة جنايات القاهرة في القضية رقم 1110 لسنة 2012 قصر النيل والمعروفة بـ«التمويل الأجنبي» لجلسة 5 أبريل للنطق بالحكم.

وضمت قائمة المتهمين الطاعنين على الأحكام الصادرة ضدهم بالحبس من عامين إلى عام مع الشغل، كلا من: أحمد شوقي هيكل، أحمد عبدالعزيز عبدالعال، أحمد زكريا آدم، روبرت فريدريك بيكر، محمد أشرف كامل، روضة سعيد على، حفصة ماهر حلاوة، أحمد محمد مرسي، الشريف أحمد صبحي، محمد أحمد عبدالعزيز، باسم فتحي على، مجدي محرم حسن، يحيى زكريا غانم، إسلام محمد شفيق، كريستين مارجريت باري.

وأسس المتهمون ـ بحسب اتهامات النيابة ـ في الفترة من مارس 2011 حتى ديسمبر 2011، فروعًا لمنظمات دولية دون الحصول على ترخيص من الحكومة المصرية، بالقاهرة والجيزة والإسكندرية وأسيوط والأقصر، فأسسوا فرعًا لمنظمة المعهد الجمهوري الدولي ومركزه الرئيسي بالولايات المتحدة الأمريكية، والمعهد الديمقراطي الوطني وفريدوم هاوس «بيت الحرية» والمركز الدولي للصحفيين وكنوراد إديناور، وأداروا الشئون المالية والتنفيذية والإدارية من خلال تنفيذ العديد من برامج التدريب السياسي غير المرخص وإجراء البحوث والدراسات وإعداد وتنفيذ استطلاعات الرأي وورش العمل والدورات التدريبية لبعض الأحزاب والقوى السياسية ودعمها إعلاميًا لحشد الناخبين لصالحها.

واتُهموا بالقيام بإعداد تقارير بنتائج مباشرة ذلك النشاط بمصر وإرسالها إلى المركز الرئيسي لمنظمة المعهد الجمهوري الدولي بالولايات المتحدة الأمريكية وتمويل العديد من المنظمات والكيانات غير المرخص لها بالعمل المدني أو الأهلي بما أخل بالسيادة المصرية نتيجة مباشرة ذلك النشاط وما يقدم في سبيل ممارسته في مصر من تمويل أجنبي غير مشروع.

وتلقى المتهمون ـ بحسب اتهامات النيابة ـ مباشرة أموالًا ومنافع من هيئة خارج مصر لتنفيذ جريمتهم، فتسلموا مبلغ 23 مليون دولار خلال شهر مايو فقط من المركز الرئيسي للمعهد الجمهوري الدولي بالولايات المتحدة الأمريكية، كما تسلموا مبلغ 5 ملايين دولار من المركز الرئيسي لمنظمة فريدوم هاوس، كما تسلموا مبلغ 3 ملايين دولار من المركز الرئيسي لمنظمة المركز الدولي للصحفيين، كما تسلموا مبلغا بنحو مليون و600 ألف يورو من المركز الرئيسي لفرع منظمة كونراد الألمانية، وذلك عن طريق التحويل المباشر على حسابات بنكية خاصة ببعضهم، ومن خلال إحدى الشركات العالمية لتحويل الأموال عبر الدول، وبطريق استلام بطاقات ائتمان خاصة متصلة مباشرة بحسابات بنكية خارج مصر يتم إيداع الأموال بها لهذه الأغراض.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق