اجتماع بين وزراء ونواب كويتيين

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عقد بمجلس الأمة الكويتي الثلاثاء اجتماع بين نواب وأعضاء في الحكومة لمناقشة الأوضاع الإقليمية وخلية حزب الله اللبناني التي أصدر القضاء الكويتي أحكاما نهائية بشأنها في يونيو/حزيران الماضي.

وحضر الاجتماع وزراء الخارجية والدفاع والداخلية والدولة لشؤون مجلس الوزراء والعدل و28 نائبا هم إجمالي النواب المتواجدين داخل الكويت.

وقال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم في تصريح للصحفيين عقب الاجتماع إن وزير الخارجية صباح خالد الحمد الصباح استعرض أثناء الاجتماع آخر التطورات الإقليمية في المنطقة، مشيرا إلى  
أنه شرح الكثير من التفاصيل ودور وساطة الكويت في الأزمة الخليجية.

وأضاف "نقلت إلى الاجتماع رسالة من  أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح تتزامن مع الظروف الإقليمية الاستثنائية الدقيقة المحيطة بنا ولا سيما ونحن  نبحر في بحر لجي متلاطم الأمواج".

وأشار إلى أن "الأمير دعا النواب إلى تحمل مسؤولياتهم والابتعاد عن الخوض في علاقات الكويت الخارجية مع دول المنطقة لأسباب عدة، منها أن أمير البلاد  يلعب دور الوسيط العادل والنزيه في العديد من قضايا المنطقة وبدعم دولي عال، فضلا عن التأثير المباشر لعلاقاتنا الخارجية على أمن الكويت والكويتيين داخل وخارج البلاد".

وقال الغانم إن الأمير شدد على تحمل النواب مسؤولياتهم الوطنية "في الحفاظ على اللحمة الوطنية وعدم دفع البلد للانزلاق في أي أمر يفرق المجتمع ويشتته ويدق إسفين الفتنة".

ونقل عن النواب تأكيدهم أنهم لن يدلوا بأي تصريحات "من شأنها أن تحدث انزلاقا أو فتنة أيا كان نوعها".

ويأتي الاجتماع بعد تصاعد الجدل في أعقاب إعلان سلطات الأمن الكويتية هروب 16 مدانا في القضية المعروفة بخلية العبدلي، وما تبع ذلك من تراشق طائفي في مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق