مباحثات سودانية مصرية بالخرطوم اليوم وسط توتر

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يجري وفد حكومي مصري برئاسة وزير الخارجية سامح شكري -صباح اليوم- مباحثات في العاصمة السودانية الخرطوم، مع مسؤولين سودانيين برئاسة وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور.

وتتناول المباحثات مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين وسير تنفيذ مخرجات اللجنة الرئاسية السودانية المشتركة للتعاون التي استضافتها القاهرة في أكتوبر/تشرين الأول المنصرم، بحسب الخارجية السودانية.

وتأتي المباحثات السودانية المصرية اليوم في وقت يشهد فيه مثلث حلايب -المتنازع عليه بين البلدين- توترات بسبب قيام السلطات المصرية بمنع السودانيين من أعمال التنقيب عن الذهب فيه. وتتوقع مصادر مطلعة في الخرطوم أن تلقي الأزمة الخليجية وحصار قطر -فضلا عن المواقف من سد النهضة الإثيوبي- بظلالها على المباحثات.

كما تنعقد المباحثات المذكورة بعد يوم من إعلان معتمد منطقة حلايب عثمان أحمد السمري مقتل عاملين سودانيين اثنين وإصابة 19 آخرين إثر مطاردة السلطات المصرية لهم، وذلك بعد اتهام البرلمان السوداني السلطات المصرية بمضايقة السودانيين من حين لآخر في منطقة المثلث.

وكانت لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان السوداني قد كشفت قبل أسبوع عن مضايقات قالت إن السلطات المصرية تقوم بها من حين لآخر تجاه السودانيين في مثلث حلايب، مشيرة إلى وجود شكاوى من مواطنين تبين هذه الانتهاكات.

يذكر أن العلاقات السودانية المصرية مرت بمرحلة من التوتر نتيجة تصاعد القضايا الخلافية بين البلدين بشأن مثلث حلايب وسد النهضة، فضلا عن خلافات بشأن قضايا أمنية.

المصدر الجزيرة نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق