«الصندوق الكويتي» تعاون دائم وشراكة عمرها نصف قرن مع أفريقيا

kuawit 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الجمعة 2017/8/4

المصدر : الأنباء

عدد المشاهدات 49

مع انطلاقة نشاط الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية في عام 1961 فان عملياته تركزت على الدول العربية ومنها الدول الواقعة في قارة افريقيا الى ان توسع في 1974 مع تعديل قانون تأسيسه وزيادة رأسماله ليشمل ايضا الدول النامية.

وباعتباره أول مؤسسة للتنمية في العالم تنشئها دولة نامية فقد تابع الصندوق الكويتي نشاطه خلال الـ56 عاما الماضية واستمر في دعم جهود التنمية في الدول النامية ومنها الدول الافريقية وتمثل نشاطه الرئيسي في تمويل المشروعات وتقديم المساعدات الفنية لدعم جهود الدول والمؤسسات في بناء قدراتها الذاتية لكي تتمكن من تسريع عمليات التنمية.

وقال الصندوق في تقرير لـ «كونا» ان قطاع النقل يعتبر من أكثر القطاعات التي مولها الصندوق في القارة الافريقية حيث بلغ مجموع القروض المقدمة حوالي 160 قرضا بقيمة 588 مليون دينار (نحو 1.9 مليار دولار أميركي) منذ عام 1975 وحتى 31 يونيو 2017.

وذكر الصندوق أن قطاع الطاقة جاء في المرتبة الثانية من حيث عدد القروض بـ 92 قرضا وبقيمة 1.1 مليار دينار (3.6 مليارات دولار أميركي) في حين جاء قطاع الزراعة في المرتبة الثالثة بـ 77 قرضا وبقيمة 420 مليون دينار (1.3 مليار دولار أميركي).

وأوضح أن قطاع النقل يشكل احد أهم الدعائم الأساسية التي تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول كما يعتبر القطاع العمود الفقري للبنية الأساسية في أي دولة لحاجة هذه الدول إلى تخفيض تكلفة الإنتاج وخلق بيئة محفزة للنمو الاقتصادي.

وأضاف ان القطاع يؤدي دورا محوريا من خلال ايصال العون الغذائي والطبي إلى المناطق البعيدة والمتناثرة على مساحات الدول الشاسعة وحاجة قطاعات الزراعة والصناعة لوسائل نقل فعالة فضلا عن تحقيق الوحدة الوطنية من خلال ربط القرى والتجمعات السكنية الواقعة في أماكن نائية.

وأفاد الصندوق بأنه ركز على أكثر 10 دول استفادت من القروض من بين 42 دولة افريقية موضحا أن مساهماته في تلك الدول كانت مهمة في عدة قطاعات على رأسها قطاع النقل.

وقال ان مساهمات الصندوق في السنغال ساهمت في تحريك عجلة التنمية وتعزيز اقتصادها الوطني ودعم مشاريع البنى التحتية حيث قدم 29 قرضا لها بقيمة 110 ملايين دينار (نحو 374 مليون دولار أميركي).

وبين الصندوق أنه ساهم في تمويل نحو 17 مشروعا في جمهورية بوركينا فاسو بقيمة 62 مليون دينار (نحو 211 مليون دولار) حيث تركزت أغلب عملياته في قطاع النقل بواقع 10 قروض يعود آخرها إلى عام 2016.

وأشار إلى أن الصندوق قدم لجمهورية بنين حوالي 36 مليون دينار (نحو 123 مليون دولار أميركي) مبينا أن الصندوق وقع في عام 2015 القرض رقم 13 مع بنين لتمويل مشروع بناء وتجهيز مستشفى تشاورو الاقليمي وستة مراكز صحية لدعم تنمية القطاع الصحي في بنين وتلبية الحاجة المتزايدة لتوفير الخدمات.

ولفت إلى أن مجموع القروض المقدمة لجمهورية غامبيا بلغ حوالي 13 قرضا بقيمة بلغت 44.7 مليون دينار (نحو 152 مليون دولار) في حين بلغ عدد القروض المقدمة لجمهورية مالي 11 قرضا بقيمة 44.4 مليون دينار (نحو 151 مليون دولار).

وقال ان مساعداته للنيجر بدأت في عام 1980 حيث بلغ إجمالي القروض المعقودة معها والي 34 مليون دينار (نحو 116 مليون دولار أميركي) ساهمت في تمويل 12 مشروعا في قطاعات تنموية مختلفة.

وأضاف أنه أبرم مع جمهورية غينيا 13 اتفاقية لقروض بلغت قيمتها الإجمالية 56.5 مليون دينار (نحو 192 مليون دولار) ابتداء من عام 1976 وحتى 31 يونيو 2014 في حين ساهم في تمويل مشاريع تنموية في جمهورية موزمبيق من خلال 11 قرضا بقيمة 27 مليون دينار (92 مليون دولار أميركي).

وذكر الصندوق أن إجمالي القروض المقدمة لجمهورية تنزانيا بلغ 75 مليون دينار (نحو 256 مليون دولار أميركي) من خلال 13 قرضا مبينا أن عدد القروض المقدمة لجمهورية رواندا بلغ 10 قروض بقيمة 29 مليون دينار (نحو 100 مليون دولار أميركي).

المصدر kuawit

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق