ديوان المحاسبة: حريصون على تحقيق رقابة فعالة على الحكومة الإلكترونية

kuawit 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

السبت 2017/8/5

المصدر : الأنباء

عدد المشاهدات 83

أكد كبير مدققين بإدارة الرقابة على الجهات الملحقة للشؤون الاجتماعية والعامة في ديوان المحاسبة صلاح الدين العنزي حرص الديوان على تحقيق رقابة فعالة على أنظمة عمل الحكومة الإلكترونية وفق أحدث معايير الرقابة الدولية.

جاء ذلك في تصريح لـ «كونا» على هامش مشاركته وفريق رقابي كويتي في اللقاء التدريبي الاول حول (الرقابة على الحكومات الإلكترونية - الذكية) الذي نظمه ديوان المحاسبة الأردني لـ 5 أيام واختتم أعماله يوم الخميس الماضي.

وقال العنزي إن «مفهوم الرقابة على الحكومات الإلكترونية من المفاهيم الجديدة التي تستلزم تطوير عمل دواوين المحاسبة وأجهزة الرقابة العليا في الدول العربية».

وأضاف أن «الكويت طورت أخيرا عمل ديوان المحاسبة من خلال تشكيل لجنة خاصة للرقابة على منظومة الحكومة الإلكترونية في خطوة رائدة وسباقة بالمنطقة».

وأشار العنزي الى ان الديوان ومن أجل مواكبة المفاهيم المستحدثة في الرقابة عمل على إدراج فصل كامل ضمن «دليل التدقيق العام لديوان المحاسبة» حول كيفية الرقابة على الأنظمة الإلكترونية وتحقيق مستويات عالية من الثقة في البيانات والمعلومات.

وأوضح ان الديوان قام ايضا بعمل دراسات وفحوصات ميدانية كبيرة على بعض الجهات الحكومية المستخدمة للأنظمة الإلكترونية عبر نظام متطور يختص بالتدقيق وتوثيق المعلومات وربط جميع فرق العمل بالإدارات الرقابية في الديوان.

وأكد حرص رئيس الديوان الكويتي بالإنابة عادل الصرعاوي على استضافة الأجهزة العليا للرقابة في الدول العربية لنقل التجربة الكويتية في مجال الرقابة على الحكومة الإلكترونية واستعراض الخطوات والإنجازات التي يقوم بها الديوان عبر إداراته وقطاعاته المختلفة، لاسيما إدارة نظم المعلومات في هذا المجال.

من جانبه، قال كبير مدققين بإدارة الرقابة على الشؤون الاقتصادية والتنظيمية بالديوان نادر بهبهاني إن منظومة عمل الحكومة الإلكترونية بدأت عالميا منذ ما يقارب من 17 عاما قبل ان تنتشر أخيرا في ظل ثورة المعلومات التي يشهدها العالم والتقدم العلمي الهائل في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأضاف ان «تحول العديد من الدول العربية الى تطبيق منظومة عمل الحكومة الإلكترونية عبر الخدمات المقدمة لجمهور المتعاملين مع الجهات الحكومية وأجهزة الدولة دفع أجهزة الرقابة ودواوين المحاسبة نحو مواكبة التطور العملي وتبني مفاهيم جديدة للرقابة والتدقيق».

وبيّن ان التحول استوجب قيام المؤسسات الرقابية وأجهزة الرقابة العليا في مختلف الدول التي تتبنى هذه البرامج بتطوير وتحديث مطلق الأدوات والأساليب التي تستخدمها في ممارسة عملية الرقابة لتؤدي مهامها بطريقة فعالة ولضمان تحقيق الأهداف المرجوة.

وأشار الى ان اللقاء الحالي في الأردن «فرصة» لتدريب منتسبي أجهزة الرقابة العليا في الدول العربية على ممارسة عملية الرقابة على الحكومات الإلكترونية والذكية وإكسابهم المعرفة والمهارات التي تلزمهم للقيام بعملهم بالشكل الأمثل.

وقدم فريق ديوان المحاسبة الكويتي ورقة عمل خلال اللقاء التدريبي حول التجربة الكويتية «الرائدة» في مجال الرقابة على الحكومات الإلكترونية والذكية وأدلة الرقابة ومعاييرها المستخدمة في هذا المجال.

واستعرض الفريق الخطوات التي اتخذتها الكويت لتطوير العمل الإداري وأوجه النشاط التجاري والاقتصادي فيها عبر تحويل العديد من الخدمات الحكومية الورقية الى إلكترونية ومساعيها في الاستفادة من تقنية المعلومات والاتصالات المتطورة عبر إيجاد أجهزة خاصة في هذا المجال كالجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات والهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات.

وشارك في اللقاء الى جانب العنزي وبهبهاني كل من مدقق نظم معلومات رئيسي فيصل الشاهين ومدقق مشارك بإدارة الرقابة على الجهات الملحقة للشؤون الاجتماعية والعامة نوف العوضي. كما شارك في اللقاء مسؤولون وأعضاء من أجهزة الرقابة العليا ودواوين المحاسبة في العراق والسعودية والأردن البلد المستضيف.

المصدر kuawit

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق