إسرائيل تغلق مكاتب الجزيرة تأسيا بدول الحصار

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن وزير الاتصالات الإسرائيلي أيوب قرا أنه أمر باتخاذ إجراءات لوقف عمل الجزيرة في إسرائيل بحجة دعمها للإرهاب، حسب قوله.

وأضاف قرا -في مؤتمر صحفي- أن القرار استند إلى إغلاق دول عربية مكاتب الجزيرة لديها وحظر عملها، وهي دول وصفها بأنها سُـنية معتدلة تريد إسرائيل عقد تحالفات وتحقيق شراكة اقتصادية وإبرام سلام معها، على حد تعبيره. في إشارة إلى الدول التي تفرض حصارا على قطر.

 أوضح الوزير الإسرائيلي أنه سيطلب من المكتب الصحفي الحكومي إلغاء بطاقات صحفيي قناة الجزيرة العاملين في إسرائيل، كما كشف عن أنه اتصل بشركات الأقمار الصناعية التي أبدت استعدادها للنظر في منع بث الجزيرة.

وطلب قرا من وزير الأمن الداخلي إغلاق مكاتب القناة في إسرائيل، كما طلب أيضا من الجهات الأخرى اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من بثها، وقال إن قانونا سيُسن لتحقيق ذلك.

وتعليقا على قرار وزير الاتصالات الإسرائيلي بغلق مكتب الجزيرة في القدس، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في تغريدة على حسابه باللغة العبرية على تويتر، إنه يهنئ وزير الاتصالات أيوب قرا على قراره الذي اتخذ بناء على توجيهات سابقة، للقيام بسلسلة إجراءات عملية لوقف الأنشطة التحريضية لقناة الجزيرة في إسرائيل، حسب زعمه.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية عقد في 12 يونيو/حزيران 2017 اجتماعا تشاوريا بحث فيه إمكانية إغلاق مكتب شبكة الجزيرة بالقدس، وشارك في الاجتماع مسؤولون كبار من أجهزة الأمن والمخابرات والدوائر ذات العلاقة.

لا إخطار
وقال مدير مكتب الجزيرة في فلسطين وليد العمري إن مكتب القناة في القدس لم يتلق بعد أي إخطار بشأن الإغلاق، وأن أحدا من السلطات لم يأت إلى المكتب.

وأضاف في نشرة للجزيرة إلى أن القرار يشمل شبكة الجزيرة بقنواتها المختلفة، وأفاد بإن قرا أعطى تفسيرا مطابقا لما أعلنته دول حصار قطر حين حظرت قناة الجزيرة.

وبشأن إذا كان قرار الوزير الإسرائيلي تنفيذيا أم أنه يحتاج إلى قانون، أشار وليد العمري إلى أن المحكمة العليا في إسرائيل كانت ألغت قرارا مماثلا بتجميد بطاقة الصحافة للعاملين في الجزيرة في بداية انتفاضة الأقصى، لكونه لا يستند إلى مسوغ قانوني.

وقال إن الاحتلال سيجد نفسه محرجا بشأن هذا القرار، إلا إذا كان الأمر يندرج في نطاق سياسة واسعة تتجاوز الحدود القانونية.

ونددت شبكة الجزيرة الإعلامية بقرار وزير الاتصالات الإسرائيلي، وقالت في بيان إن القرار يأتي ضمن حملة بدأت بتصريحات لنتنياهو اتهم فيها الجزيرة بالتحريض على العنف خلال تغطيتها الأحداث التي شهدها المسجد الأقصى.

وقالت الجزيرة إنها ستتابع تطورات القرار الإسرائيلي، وتتخذ الإجراءات القانونية والقضائية المناسبة بشأنه، كما أنها تستمر في تغطية الأحداث التي تشهدها الأراضي الفلسطينية المحتلة بمهنية وموضوعية.

المصدر الجزيرة نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق