رسالة من بوتفليقة ومبعوثان أميركيان للكويت

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أفاد مراسل الجزيرة بأن وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل التقى -اليوم الاثنين- أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح ونقل إليه رسالة من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، فيما يصل إلى الكويت اليوم مبعوثان أميركيان لبحث الأزمة الخليجية.

وقال المراسل إن مساهل التقى في وقت لاحق اليوم الاثنين رئيس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك الصباح، لكن لم تتسن معرفة تفاصيل ما دار خلال الاجتماع الذي تناول الأزمة الخليجية الراهنة بين قطر والدول الأربع التي تفرض عليها حصارا، وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر.

وأكد الجانبان على ضرورة إيجاد حل تفاوضي عاجل للأزمة الخليجية. وأعرب الوزير الجزائري من جانبه دعم بلاده لوساطة الكويت من أجل إيجاد مخرج للأزمة التي دخلت شهرها الثالث.

وكان مساهل قد وصل إلى الكويت مساء أمس الأحد قادما من الدوحة، ضمن زيارة إلى المنطقة شملت كلا من الإمارات والسعودية ومصر وعُمان وقطر.

وعقب وصوله مباشرة، عقد مساهل اجتماعا مع نظيره الكويتي الشيخ صباح خالد الصباح، جرى خلاله تناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ومناقشة آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، بحسب وكالة الأنباء الكويتية التي لم تذكر مزيدا من التفاصيل.

ومنذ اندلاع الأزمة الخليجية قبل شهرين، استقبلت الجزائر -التي التزمت الحياد إزاء القضية- مسؤولين خليجيين لبحث الأزمة، لكن السلطات تتحفظ على وصف الأمر بالوساطة.

مبعوثان أميركيان
ومن المقرر أن يصل إلى الكويت في وقت لاحق اليوم المبعوثان الأميركيان تيم لينديركين والجنرال المتقاعد أنتوني زيني، في مستهل جولة تشمل كذلك السعودية وقطر والإمارات.

وقال مراسل الجزيرة سعد السعيدي إن المبعوثين سيحاولان الضغط على أطراف الأزمة للجلوس إلى طاولة الحوار، كما سيلتقيان أمير الكويت لإطلاعه على ما يحملان من أفكار جديدة بشأن الأزمة، قبل أن يتوجها إلى السعودية ثم قطر فالإمارات.

وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون أعلن الأسبوع الماضي عن إيفاد مساعده تيم لينديركين والجنرال المتقاعد أنتوني زيني إلى الخليج، لمواصلة الضغط على الأطراف المعنية لإنهاء الأزمة الخليجية.

وفي 5 يونيو/حزيران الماضي، قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت عليها إجراءات عقابية بدعوى "دعمها للإرهاب"، وهو ما نفته الدوحة بشدة. 

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق