«حماس»: زيارتنا لطهران ناجحة ولا نرفض عودةعلاقتنا بدمشق

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أنهى وفد «حماس» زيارته إلى طهران، اليوم، برئاسة عضو المكتب السياسى للحركة عزت الرشق، وعضوية صالح العارورى ومحمد نصر وأسامة حمدان وزاهر جبارين وممثل الحركة فى طهران خالد القدومى، وعقد الوفد عدة لقاءات مع قادة إيرانيين، بعد مشاركته فى حفل تنصيب الرئيس حسن روحانى.

وقال عضو المكتب السياسى للحركة، زياد الظاظا، لـ«المصرى اليوم»، إن الزيارة ناجحة بكل المقاييس، بعد إعلان طهران استئناف دعم الحركة ماديا ومعنويا وسياسيا، موضحا أنهم تطرقوا لعودة العلاقة مع دمشق، بعد نشوب أزمة بين الجانبين منذ 2011، وأكد أن «حماس» لا ترفض عودة العلاقات مع دمشق، ولكن ليس على حساب الشعب السورى.

من جهة أخرى، بدأت القيادة الفلسطينية ترتيبات لعقد جلسة للمجلس الوطنى الفلسطينى، مطلع سبتمبر المقبل بمشاركة «حماس» والجهاد الإسلامى، لانتخاب لجنة تنفيذية جديدة لمنظمة التحرير الفلسطينية، وقال عضو المجلس الوطنى الفلسطينى، نبيل عمرو لـ«المصرى اليوم»، إن الدعوة ستوجه لـ«حماس» و«الجهاد» للمشاركة، وفى حال تعذر وصول ممثليهم إلى رام الله، فبإمكانهم المشاركة عبر الفيديو، وأوضح أن المجلس يضم أكثر من 700 شخصية.

وكشف أمين سر المجلس الثورى لحركة فتح، ماجد الفتيانى أن أبرز القضايا التى ستطرح على جدول أعمال المجلس، بحث إنهاء الاحتلال والمصالحة، وانتخاب قيادة لمنظمة التحرير. وقال المتحدث باسم حماس عبداللطيف القانوع، لـ«المصرى اليوم»، إن الحركة لم تتلق دعوة، مؤكدا أنه ستكون هناك مشاورات حول المشروع السياسى الذى من أجله سيتم انعقاد المجلس، بينما قال الظاظا إن «حماس» لن تشارك إن لم يتم تشكيل إطار قيادى جديد، يوضح رؤية عمل منظمة التحرير الجديدة، موضحا أنه تم الاتفاق على هذا الإطار فى القاهرة عامى 2005 و2011، وقال إنه فى حالة المشاركة، سيكون من طموح «حماس» التمثيل فى اللجنة التنفيذية والمجلس الوطنى للمنظمة، وخوض الانتخابات التشريعية والرئاسية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق