الجيش النيجيري يداهم مجمعا للأمم المتحدة بشمال شرق البلاد

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال مسؤول في الأمم المتحدة إن الجيش النيجيري داهم مجمعا تابعا لها، الجمعة، في مدينة بشمال شرق البلاد تقع في قلب الصراع مع جماعة «بوكو حرام» المتشددة.

ولم يتضح سبب عملية التفتيش، لكنها قد تلحق الضرر بالعلاقة المتوترة بالفعل بين كل من الجيش والأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة التي تتعامل مع إحدى أكبر الأزمات الإنسانية في العالم، والتي سببها الصراع مع «بوكو حرام».

وقالت المتحدثة باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، سامانثا نيوبورت، إن «أفرادا من قوات الأمن النيجيرية دخلوا قاعدة تابعة للأمم المتحدة يستخدمها عمال الإغاثة في مايدوجوري بدون تصريح».

وأوضحت أن قوات الأمن التي وصلت حوالي الساعة الخامسة فجرا بالتوقيت المحلي، و«أجرت عمليات تفتيش للمخيم وغادرته نحو الساعة الثامنة»، مشيرة إلى أن الأمم المتحدة ليس لديها معلومات عن سبب التفتيش دون إذن.

وأشارت «نيوبورت» إلى أن «الأمم المتحدة قلقة للغاية أن تضر هذه الأفعال بإيصال المساعدات، التي تنقذ حياة الملايين المعرضين للخطر في شمال شرق نيجيريا».

وأوضحت «نيويوبورت» أن منسق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في نيجيريا يتواصل مع الحكومة بشأن الواقعة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق