كينيا تتعهَّد بإلغاء نتيجة الانتخابات

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تعهَّدت المعارضة الكينية بإلغاء نتيجة الانتخابات الرئاسية التى اعتبرتها «مزوَّرة وزائفة»، والتى فاز فيها الرئيس أوهورو كينياتا بفترة رئاسية ثانية. واتهمت المعارضة السلطات بقتل 100 من أنصارها، بينما حثَّ رايلا أودينجا، زعيم المعارضة الخاسر فى الانتخابات، أنصاره على عدم التوجُّه إلى أعمالهم اليوم، واتهم الحكومة بالتخطيط سلفاً لتزوير الانتخابات وقتل مؤيديه.

وقال أودينجا أمام الآلاف من أنصاره فى أكبر الأحياء الفقيرة فى العاصمة نيروبى إن حزب «اليوبيل الحاكم أراق دماء الأبرياء، ليس هناك عمل اليوم».

وساد الهدوء كينيا بدرجة كبيرة بعد أعمال عنف أعقبت الانتخابات. وأعلنت مفوضية الانتخابات فوز كينياتا بفارق 1.4 مليون صوت. وقال مراقبون دوليون إن الانتخابات كانت نزيهة بدرجة كبيرة، لكن أودينجا اعترض على النتيجة قائلاً إنها زُوِّرت لكنه لم يورد أدلة موثقة على ذلك. وقالت جماعة مدافعة عن حقوق الإنسان إن 24 قتيلاً على الأقل سقطوا فى اضطرابات وأعمال عنف بعد إعلان فوز كينياتا. بينما قالت المعارضة إن 100 «من الأبرياء» قتلوا فى أعمال عنف تلت الانتخابات، إلا أن الحكومة نفت استخدام الذخيرة الحية لقمع الاحتجاجات بعد إعادة انتخاب الرئيس كينياتا. وتعرض زعيم المعارضة لضغوط دولية متنامية للتسليم بالهزيمة

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق