نائب يدعو محافظ مدينة نينوى إلى اتخاذ "موقف واضح وصريح"...

السومرية نيوز 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
الجمعة 15 سبتمبر 2017 11:59 صباحاً عاجل نيوز/ مدينة بغداد
دعا النائب عن محافظة مدينة نينوى عبد الرحيم الشمري، الخميس، المحافظ نوفل العاكوب إلى اتخاذ موقف "واضح وصريح" إزاء استفتاء كردستان، فيما أكد أن 16 وحدة إدارية بالمحافظة يحاول الإقليم "استقطاعها".

وقال الشمري خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم بمجلس النواب وحضرته، عاجل نيوز، إن "الرفض المحلي والاقليمي والدولي يتعالى مع اقتراب موعد الاستفتاء المزمع اجراؤه في الاقليم وفي ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها جمهورية العراق وخصوصا في المناطق المحررة المجاورة للاقليم او ما تسمى المتنازع عليها والتي يحاول الاقليم شملها في الاستفتاء"، مبينا أن "الاستفتاء تم رفضه بشكل كبير من اطراف دولية ومحلية، كما رفض من قبل رئيس الوزراء ومجلس النواب اضافة الى رفض عرب وتركمان كركوك ومجلس مدينة ديالى وصلاح الدين صوتوا على رفضه".



وأضاف الشمري، أن "مجلس محافظة مدينة نينوى والحكومة المحلية لم يصدر منها أي موقف تجاه هذا الاستفتاء علما بان أكثر من 16 وحدة ادارية من محافظة مدينة نينوى يحاول الاقليم ان يستقطعها ويشملها بالاستفتاء"، سائلا اعضاء مجلس مدينة نينوى "ألستم من يمثل مدينة نينوى؟، أليس من المفروض منكم ان تدافعوا عن مدينة نينوى؟، ألم تقسموا عندما تسلمتم مناصبكم بالحفاظ على مدينة نينوى؟، اين انتم من الخطر التقسيمي؟، هل الكتلة التابعة للحزب الذي يريد ان يسطير على اجزاء من مدينة نينوى تمنعكم؟، ألا يوجد ممثلون عن العرب والايزيدية والشبك والمسيح والتركمان في مجلسكم يرفضون الاستفتاء؟، لماذا هذا التقاعس والخوف في الدفاع عن الارادة الشعبية لمحافظتكم؟".

وطالب الشمري مجلس محافظة مدينة نينوى بـ"عقد جلسة طارئة لكي يبينوا ويقرروا الرفض لهذا الاستفتاء الذي يهدف الى استقطاع اراضي مدينة نينوى وضمها لكردستان رغما عن ارادة اهلها"، داعيا محافظ مدينة نينوى الى ان "يكون له موقف واضح وصريح وان يرفض هذا الاستفتاء كونه يمس اراضي مدينة نينوى، إن كان المحافظ يمثل مدينة نينوى".

واكد الشمري، أن "من يريد تمزيق مدينة نينوى فهي عصية عليه، وان فيها من الضباط والقادة والعشائر والمثقفين الذين يرفضون هكذا تجاوزات، ورجالها يستطيعون الدفاع عنها مهما كلف الثمن، ونينوى لن تكون تحت وصاية احد".

وتشهد علاقة اقليم كردستان بالحكومة الاتحادية توترا ملحوظا نتيجة تحديد رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني الخامس والعشرين من الشهر الحالي موعدا لاستفتاء مواطني الاقليم حول الانفصال عن جمهورية العراق وتأسيس دولة كردية مستقلة، وفيما لاقى هذا الموضوع رفضا قاطعا من جميع اقطاب الحكومة الاتحادية ولاسيما المجتمع الدولي باستثناء اسرائيل.


شكرا لمتابعتكم

المصدر السومرية نيوز

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق